عدد سكان الصين ينكمش في سابقة تاريخية

2023.01.17 - 08:39
Facebook Share
طباعة

 للمرة الأولى منذ 60 عاما، انكمش عدد سكان الصين في عام 2022، حسبما أعلن المكتب الوطني للإحصاء في البلاد، الثلاثاء، أي أن عدد الوفيات فاق عدد المواليد.

وجاءت هذه الأرقام مغايرة للتوقعات التي قالت إن عدد السكان سيبدأ في الانكماش في عام 2025.

 وسلط تقرير لوكالة "رويترز" الضوء على تداعيات جائحة كورونا والإغلاقات التي رافقتها على انخفاض عدد السكان.

وقالت إن الجائحة سرعت من وتيرة انخفاض المواليد في الصين، إذ جعلت حالة انعدام اليقين الكثير من الصينيين يعرضون عن الإنجاب.

ومشكلة تراجع عدد السكان في الصين ترجع إلى أسباب عديدة قبل كورونا، منها سياسة الطفل الواحد، التي تسمح للزوجين بإنجاب طفل واحد فقط، لتفادي حدوث مشكلات عديدة في المجتمع، لكن المشكلات وقعت في وقت لاحق.

واستمر العمل بهذه السياسة لعقود من الزمن (1980- 2015)، إذ أعلنت السلطات أنها ستسمح للأزواج بإنجاب طفلين.

وجاء التراجع عن هذه السياسة بعدما أدرك صانعو السياسات أن الأمر ينطوي على زيادة الشيخوخة في السكان وتراجع تقلص القوى العاملة، مما يهدد الاستقرار الاقتصادي.

ورغم أن بكين تراجعت عنها إلا أن النتائج لم تكن إيجابية.

 صحيح أن السياسات تعدلت في الصين، لكن الصحيح أيضا أن الأفكار تغيرت، إذ أصبح الشبان الصينيون يفضلون تأجيل الزواج أو الإحجام عن إنجاب الأطفال، وفي أحسن الأحوال أظهر استطلاع للرأي بين طلبة الجامعات الصينية أن العدد النموذجي للإنجاب هو اثنين فقط.

وتشمل الأسباب التغيرات التي طرأت على طبيعة المجتمع، إذ برزت الصين كقوة اقتصادية خلال العقود الماضية، وتحولت من دولة زراعية إلى ثاني أكبر اقتصاد في العالم، وهذا ما أدى إلى زيادة في متوسط العمر المتوقع، مما ساهم في زيادة عدد السكان وانخفاض المواليد.

وتقول صحيفة "نيويورك تايمز" إن دخول البلاد في أزمة ديمغرافية سيكون لها عواقب وخيمة ليست على الصين وحدها بل على العالم أيضا.

 ومن المتوقع أن تزيح الهند الصين من المرتبة الأولى في قائمة أكثر عدد السكان من حيث عدد السكان خلال العام الحالي 2023. 

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 8 + 5