طالبان تعلن رغبتها في إقامة “علاقات جيدة” مع واشنطن

2022.05.17 - 06:22
Facebook Share
طباعة

 قال سراج الدين حقاني، نائب وزير الداخلية في حكومة "طالبان" المؤقتة، الثلاثاء 17 مايو/أيار 2022، إنهم لا يعتبرون الولايات المتحدة عدواً، موضحاً أن

الحركة تريد إقامة علاقات جيدة مع الولايات المتحدة والمجتمع الدولي في المستقبل.

وأضاف حقاني في مقابلة مع قناة "سي إن إن" الأمريكية: "لا نرى الولايات المتحدة عدواً حالياً، لكن الأفغانيين لديهم بعض التحفظات بشأن نيات واشنطن".

وصرّح حقاني بأن لأفغانستان الحق المشروع في الدفاع عن حريتها، وفقاً للقانون الدولي، كما أشار إلى أن "طالبان" تحترم الاتفاقية الموقعة مع الولايات المتحدة عام 2020 بالدوحة، والتي تتضمّن الالتزام بعدم السماح بأن تكون أفغانستان ملاذاً للإرهابيين الذين يستهدفون الأمريكيين.

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، الثلاثاء 17 أغسطس/آب 2021، أن موقف واشنطن من الحكومات القادمة في أفغانستان مرهون بـ"سلوك طالبان"، بعد سيطرة الحركة على كامل البلاد، بدخولها الإثنين 16 أغسطس/آب، العاصمة كابول.

جدير بالذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية عارضت حكم طالبان، كما كشفت أن موقفها من حكومة الحركة مرهون بـ"سلوكها".

وجمدت مليارات الدولارات من الأصول الأجنبية الأفغانية، بعد استيلاء "طالبان" على السلطة بأفغانستان، في أغسطس/آب 2021، وفي نوفمبر/تشرين الثاني 2021، دعت حكومة "طالبان" الكونغرس الأمريكي إلى إزالة تجميد أصول البنك المركزي الأفغاني؛ لمواجهة الوضع الإنساني والاقتصادي الصعب في البلاد.

فيما تمتلك أفغانستان أكثر من 9 مليارات دولار من الأصول بالخارج، تشمل ما يزيد قليلاً على 7 مليارات دولار بالولايات المتحدة، والبقية موجودة في ألمانيا والإمارات وسويسرا وقطر.

جدير بالذكر أنه في 15 أغسطس/آب 2021، سيطرت حركة "طالبان" على أفغانستان بالكامل تقريباً، بموازاة مرحلة أخيرة من انسحاب عسكري أمريكي اكتملت نهاية الشهر ذاته.

فيما استهدفت هجمات 11 سبتمبر/أيلول عام 2001 برجَي مركز التجارة العالمي في نيويورك، ومقر وزارة الدفاع الأمريكية، وراح ضحيتها قرابة 3 آلاف قتيل، وآلاف المصابين.

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 5 + 9