أعضاء الجسم التي يجب فحصها بعد الشفاء من كورونا

2020.05.27 - 03:09
Facebook Share
طباعة



 أعلنت البروفيسورة آنا بارانوفا من جامعة جورج ميسون الأميركية، أن على المتعافي من "كوفيد-19" إجراء فحص للرئتين والكلى والدماغ قبل كل شيء.

وقالت البروفيسورة في تصريح لوكالة نوفوستي الروسية للأنباء، "يجب بعد التعافي من "كوفيد-19" إجراء فحص لثلاثة نظم رئيسية في جسم الإنسان وهي: الرئتان والكلى والدماغ، فحص الرئتين يقوم به أخصائي أمراض الرئة، ويجب إجراء تحليل بيوكيميائي للدم، ففيه مؤشرات تكشف كيف تقوم الكلى بوظائفها، وعند اكتشاف اي تغير في هذه المؤشرات يجب مراجعة أخصائي أمراض الكلى".

وبحسب البروفيسورة، هناك بيانات تفيد بأن "كوفيد-19" يؤثر في وظائف الكلى، لذلك يجب قبل كل شيء الانتباه إلى مؤشر سرعة الترشح الكبيبي.

وتضيف "النظام الثالث، هو الدماغ، وعمل الجهاز العصبي المركزي والمحيطي، حيث هناك معلومات تشير إلى أن الفيروس يسبب التهابا عصبيا". وتشير إلى احتمال ضعف الذاكرة والتركيز بعد الإصابة بـ "كوفيد-19" وكذلك قد يظهر الصداع.

وتقول "عادة عند ظهور مثل هذه الأعراض، عمليا نادرا ما يراجع الناس الطبيب. ولكن من الناحية النظرية يجب مراجعة طبيب الأعصاب الذي يمكنه تقديم المساعدة اللازمة للتخلص من هذه الأعراض".

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 1 + 7