عالمة جيولوجية تحلّ لغز المكان الذي رسمت فيه الموناليزا

2024.05.17 - 11:43
Facebook Share
طباعة

تعتقد عالمة الجيولوجيا ومؤرخة الفن في عصر النهضة آن بيتزوروسو أنّها استطاعت حل لغز الموقع الذي رُسمت فيه اللوحة.

واستعانت بيتزوروسو بخبرتها لتحديد المناظر الطبيعية التي تظهر في اللوحة، وتوصلت إلى أن الجسر الظاهر في الخلفية، والذي يعود إلى القرن الرابع عشر، يشير إلى أن اللوحة رُسمت في مدينة ليكو الإيطالية، على ضفاف بحيرة كومو في منطقة لومباردي.

وترى، من خلال الجمع بين مجالي خبرتها، أن ليوناردو دافنشي ليس فناناً فحسب، بل تعتبره "جيولوجياً عظيماً".

 

وقالت: "أنا أعتبره أب علم الجيولوجيا، فإحدى بصمات أعمال ليوناردو هي الدقة الجيولوجية، انظر إلى أي لوحة تحتوي على صخور أو علم نبات، وستجد أنها طبيعية تماما، ويمكن التعرف عليها بالفعل".

وأضافت: "هذه إحدى بصماته".

وقالت بيتزوروسو، في حديثها لبرنامج "غلوبال نيوز بودكاست" الذي تبثه "بي بي سي"، إنها تتبعت خطى ليوناردو في المكان الذي من المعروف أنه زاره قبل 500 عام".

وأضافت: "أستطيع أن أنظر إلى لوحاته ورسوماته وأرى المناظر الطبيعية حتى بعد كل هذه السنوات".

كان مؤرخو الفن قد بذلوا جهوداً استمرت سنوات من أجل التعرف على الجسر الموجود في لوحة #الموناليزا، وهو سمة شائعة في العديد من المدن الإيطالية.

وقالت: "اكتشفت أن الجميع كانوا ينظرون فقط إلى الجسور، إنه مثل البحث عن سيّارة ميني كوبر".

وأضافت: "الجسور كانت في كل مكان في إيطاليا".

مطابقة جيولوجية

واستطاعت العالمة مطابَقة العناصر الجيولوجية في لوحة الموناليزا مع مدينة ليكو، وهي مدينة تقع على شاطئ بحيرة كومو في شمال إيطاليا، وخلصت إلى الاعتقاد بأن اللوحة الشهيرة عالمياً رُسمت هناك.

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 1 + 4