الموت يغيب الفنان المصري صلاح السعدني

2024.04.19 - 01:18
Facebook Share
طباعة

غيب الموت الفنان المصري صلاح السعدني عن عمر ناهز 81 عاما، على ما أعلن نقيب الفنانين المصريين أشرف ذكي على حسابه على موقع "انستغرام".


ومن المقرر أن تقام جنازة الممثل المصري، عصر يوم الجمعة، بمسجد الشرطة بالشيخ زايد في القاهرة.


ومنذ مسلسل "القاصرات" في عام 2013، غاب الفنان المصري عن الأضواء والإعلام.


بدأ السعدني مشواره الفني بمسرح جامعة القاهرة، حيث كان يدرس في كلية الزراعة مع صديقه عادل إمام، وانطلق كلٌّ منهما في مسيرة مليئة بالأعمال الناجحة على مدار ما يقرب من 60 عاماً.


احترف السعدني التمثيل في منتصف الستينيات، حين شارك بدور صغير في مسرحية "لوكاندة الفردوس" التي لعب بطولتها عبد المنعم مدبولي وأمين الهنيدي، وحصل على عدد من الأدوار في المسرح والسينما والتلفزيون، قبل أن يحصل على فرصة إثبات موهبته ومساحات أكبر في الأعمال خلال فترة السبعينيات.


شارك خلال سبعينيات القرن العشرين في عدد من الأفلام المهمة في تاريخ السينما المصرية ومنها "الأرض"، "أغنية على الممر"، "الرصاصة لا تزال في جيبي"، "العمر لحظة"، إلى جانب دوره الشهير في مسلسل "أبنائي الأعزاء شكراً" مع مكتشف موهبته عبد المنعم مدبولي.


ووصل السعدني إلى قمة نجاحه بعد اعتذار سعيد صالح عن لعب شخصية "العمدة سليمان غانم" في مسلسل "ليالي الحلمية"، ليذهب الدور إليه، ويصنع مع يحيى الفخراني والمؤلف أسامة أنور عكاشة والمخرج إسماعيل عبد الحافظ، واحداً من أنجح المسلسلات في تاريخ الدراما العربية.


واختار صلاح السعدني اعتزال التمثيل في صمت، قبل 10 أعوام، تزامناً مع احتفاله بعيد ميلاده السبعين. 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 8 + 10