قيادي صهيوني سابق: هزيمة ح م ا س لا تزال بعيدة المنال

2023.12.06 - 04:23
Facebook Share
طباعة

 كشف الرئيس السابق لشعبة الاستخبارات في جيش العدو الإسرائيلي "أمان"، تامير هايمن، أن هزيمة حركة"حماس" في قطاع غزة لا تزال بعيدة المنال.


واستند هايمن في مقال تحليلي نشرته القناة "12" العبرية، إلى تحديات لا سيما في جنوب القطاع، شدد فيها على أنها تهدد تحقيق "تل أبيب" انتصارا سريعا على ح م ا س.


وشدد المقال الإسرائيلي على أن "الخلاصة في الوقت الحالي هي أننا ما زلنا بعيدين عن ذلك، هناك الكثير من العمل في شمال قطاع غزة، أما في الجنوب فقد بدأنا للتو".


وأضاف: "استؤنف القتال في غزة بعد هدوء مؤقت، وتزايدت التحديات التي تواجهها دولة إسرائيل، والإنجاز التكتيكي الذي سيستمر ويتكثف في الفترة المقبلة يجب أن يترجم إلى خطة استراتيجية شاملة".


وتطرق هايمن، إلى عدد التحديات التي يواجهها جيش الاحتلال في تحقيق هدفه المعلن بالقضاء على حركة حماس، على وقع توسع العمليات البرية في جنوب قطاع غزة عقب الهدنة المؤقتة.


وأوضح أن من التحديات الرئيسية "تحدي الزمان والمكان وإدارة الحرب، والجهد السياسي، إضافة إلى ما سيحدث في اليوم التالي للحرب"، بحسب تعبيره.


وبشأن تحدي الزمان والمكان، قال هايمن إن "هناك 3 عناصر رئيسية، وهي: تفكيك حماس، ورغم أن هذا ليس أمرا دقيقا، إلا أنه من الممكن اعتبار أن تدمير 60 بالمئة من الذراع العسكرية لحماس (كتائب القسام) سيؤدي إلى تدميرها".


ويرى أن العمليات في جنوب قطاع غزة، "ستكون أكثر تعقيدا لأن المنطقة كثيفة بالسكان بشكل خاص، بعد أن نزح نحو مليون شخص إضافي من الشمال إلى الجنوب، ويعيش الآن حوالي مليوني شخص في مساحة تبلغ حوالي 200 كيلومتر مربع".

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 1 + 2