سوريا: نيوكاسل يضرب مزارع الدواجن.. مسؤول بوزارة الزراعة "المرض بمراحله الأخيرة"

آسيا - خاص

2023.12.06 - 04:14
Facebook Share
طباعة

تعرضت مزارع تربية الدواجن في سوريا لإصابتها بمرض "نيوكاسل"، وسط حديث عن انتشاره بكثرة ما تسبب بنفوق أعدادٍ كبيرة من الدجاج.
ومرض نيوكاسل هو مرض فيروسي مخاطي شديد العدوى يصيب الدواجن المنزلية وطيور الأقفاص والطيور البرية وظهرت إصابات بهذا المرض ضمن مزارع عدة في محافظات سورية مختلفة، منها حمص وريف دمشق ودرعا وحماة.

في المقابل نفى مسؤول بوازرة الزراعة السورية نفوق أعدادٍ كبيرة من الدجاج، واصفاً الأمر بأنه "غير دقيق، والنسب ضمن الحدود الطبيعية".
سبب الإصابات

قال، مدير التربية الحيوانية في وزارة الزراعة السورية باسم محسن إنَّ مرض نيوكاسل موجود في سوريا منذ سنوات ومعروف في قطاع الدواجن.

مضيفاً في حديثه لـ "وكالة أنباء آسيا" أنه "خلال موجة الحر في نهاية شهر تموز الفائت وبداية شهر آب الفائت، حصل إجهاد حراري كبير عند بعض الطيور، وترافق ذلك مع خلل في برنامج التحصين من المربين.

وأضاف، أنَّ هناك خلل بتطبيق إجراءات الأمن الحيوي في بعض المزارع، ما ساهم بظهور بعض البؤر في مزارع تربية الطيور. مشيراً إلى أنَّ "الحصار الاقتصادي وارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج وخاصة الأعلاف، دفع بعض المربين إلى تخفيض التكاليف التي يدفعونها، عبر إغفال بعض اللقاحات أو بعض الإجراءات الحيوية اللازمة لحماية القطعان ما تسبب ذلك بظهور مرض نيوكاسل".

كذلك، أدى اختيار بعض المربين لـ لقاح غير مناسب لعمر الطير، أو أغذية غير مناسبة أو مخزنة بظروف غير صحية لانتشار مرض نيوكاسل، وهو ما سبب نمو بعض السموم الفطرية التي تفسح المجال أمام انتشار فيروسات، حسبما قال محسن.

وأكد، أن محافظات طرطوس واللاذقية والقنيطرة والسويداء خالية من الإصابات، أما في درعا فلا وجود لإصابات أو حالات يُشتبه بها، رغم انتشار المرض خاصة بمنطقة الصنمين. موضحاً أنَّ المزارع التي حصل فيها نفوق للطيور كانت "ضمن الحدود الطبيعية أو زيادة عن الحدود بنسبة قليلة"، كما أن حالات الإصابة كانت مختلطة بين مرض نيوكاسل وأمراض أخرى.

أرقام مضخمة
أشار مدير التربية الحيوانية في وزارة الزراعة السورية لـ "وكالة أنباء آسيا"، أن اللقاح المضاد لمرض نيوكاسل يُصنع في مديرية الصحة الحيوانية بدائرة إنتاج اللقاحات وهناك قسم آخر يستورد من دول أجنبية.

ورغم توفير كميات من اللقاح إلا أن هناك صعوبة في تأمينها ببعض الأوقات، كون مستلزمات الإنتاج مستوردة من أوروبا وهي مواد نوعية من الصعب تصنيعها في سوريا، حسبما قال محسن. مضيفاً، أن الفرق الفنية من مديرية الصحة الحيوانية ومديرات الزراعة بالمحافظات اطلعت على حالات الإصابة، لتشخيص المرض وأعطت المربين النصائح المناسبة اللازمة للتربية.

في المقابل، نفى مسؤول التربية الحيوانية وجود "نسب نفوق كبيرة للدجاج كما انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي قائلاً "الحالات أقل بكثير، والوضع مستقر ونحن بآخر مراحل المرض، وأن حالة قطاع الدواجن جيدة، ونسب النفوق لا تشكل خطراً على قطاع الدواجن".

وهذا ما أكده أيضاً مدير عام المؤسسة العامة للدواجن في سوريا سامي أبو دان في تصريح له إّذ قال إنَّ "نسبة النفوق طبيعية في مداجن القطاع العام.

لا تأثير على صحة الناس
بيَّن مسؤول التربية الحيوانية، أن استهلاك منتجات الطيور التي تعرضت للإصابة بمرض نيوكاسل لا يؤثر على الصحة البشرية، مضيفاً أنه "يمكن استهلاك اللحوم والبيض بشكل طبيعي".

من جهته، قال رئيس الشعبة الانتانية بمستشفى المواساة د.وحيد رجب بيك لـ "وكالة أنباء آسيا" إنَّ تناول منتجات الدجاج لا يؤثر على صحة الإنسان وخاصة أنها تطبخ".

وتشهد منتجات قطاع الدواجن من بيض ولحوم ارتفاعاً غير مسبوقٍ في الأسعار، مع ازدياد الطلب عليها وقلة العرض حيث وصل سعر صحن البيض إلى 58 ألف ليرة سورية، بينما تراوح سعر كيلو الفروج بين 38 إلى 45 ألف ليرة.
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 2 + 1