سامح شكري يكشف حقائق بشأن معبر رفح

2023.10.16 - 06:55
Facebook Share
طباعة

 قال وزير الخارجية المصري، سامح شكري، اليوم الإثنين، إن الحكومة الإسرائيلية "لم تتخذ موقفا يؤدي لفتح معبر رفح من ناحية غزة"، مضيفا أن بلاده بدأت محادثات مع الأمم المتحدة في هذا الشأن.


وقال شكري ردا على سؤال خلال مؤتمر صحفي حول المعلومات المتضاربة حول فتح معبر رفح لإيصال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة وخروج الأجانب، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء المصرية الرسمية: إن "الحكومة الإسرائيلية لم تتخذ للأسف حتى الآن موقفًا يؤتي بإمكانية فتح المعبر من ناحية غزة؛ للسماح بدخول المساعدات أو خروج المواطنين من دول ثالثة".


وأضاف:"أننا على أتم استعداد وكل الأجهزة المصرية على المعبر على أهبة الاستعداد لإدخال المساعدات وخروج مواطني دول ثالثة، وأيضا عمل المعبر بالوتيرة الطبيعية له لإدخال الاحتياجات الطبية للإخوة الفلسطينيين".


وقال شكري إن "مصر تسعى منذ بداية اندلاع الأزمة في غزة أن يكون معبر رفح عاملا، ويتيح دخول المساعدات الإنسانية التي تم تجميع عدد كبير منها بالعريش".


وأكد أن "مصر تعمل بالتنسيق الكامل مع منظمات الأمم المتحدة والصليب الأحمر لإدخال المساعدات التي تزداد الحاجة إليها؛ لرفع المعاناة عن المدنيين والشعب الفلسطيني في غزة "


ووصف شكري ما يتعرض له الشعب الفلسطيني في غزة بالخطير جدا، في ظل الاحتياجات الشديدة للمياه والمواد الطبية أو الغذاء، والنزوح الذي أدى إلى ضغوط إضافية فليس هناك مأوى لمن أجبروا على النزوح من شمال غزة".


وأضاف: "كل هذه أمور إنسانية متصلة بالقانون الدولي الإنساني ويجب احترامها ومراعاتها".


وتواصل قوات الاحتلال عدوانها على قطاع غزة لليوم العاشر على التوالي، حيث تقصف الطائرات الإسرائيلية على مدار الساعة البنايات السكنية وتدمرها على رؤوس المدنيين الفلسطينيين، ما أسفر عن استشهاد 2750 فلسطينيا وإصابة ما يزيد عن 9700 آخرين بجروح.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 7 + 10