واشنطن ولندن مسئولتان عن التصعيد الأخير في الشرق الأوسط

2023.10.12 - 10:11
Facebook Share
طباعة

 قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، إن واشنطن ولندن مسئولتان عن التصعيد الأخير في الشرق الأوسط.


وأضافت زاخاروفا، في ردها على أسئلة الصحفيين الأتراك على هامش طاولة مستديرة بعنوان "روسيا - تركيا،قائلة: "إن الدول المجاورة لــ[إسرائيل] وفلسطين هي نفسها ضحايا لهذا الوضع، وعلينا أن نبحث عن الطرف الذي يتحمل المسئولية الحقيقية عن هذا الوضع".


وقالت زاخاروفا "الجاني، بالطبع، هو العالم الأنغلوسكسوني.الجناة هم الولايات المتحدة والمملكة المتحدة"، مضيفة: "من أجل علاج المرض من الضروري أن نفهم أسبابه".


وقالت زاخاروفا "انظروا، لقد أعلنت الولايات المتحدة أنها ضامنة لأمن [إسرائيل] والوضع في المنطقة ككل".


وأضافت زاخاروفا "إنهم يوفرون الأسلحة هناك، ولديهم قواعد عسكرية هناك، ويسيطرون على الفضاء الإلكتروني للمعلومات في المنطقة. وكما قالت حماس، لقد كانوا يستعدون لهذه العملية منذ عام. وأريد أن أطرح هذا السؤال: هل من الممكن أن الولايات المتحدة لم تكن على علم بهذه العملية لمدة عام بأكمله؟".


وقالت زاخاروفا إن "الجواب واضح". مضيفة أنه "لم يكن بوسعهم إلا أن يعرفوا. وهذا هو الجواب على سؤال من الذي يتحمل المسئولية وما الذي يتعين فعله".

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 9 + 6