د ا ع ش يتبنى تفجيرا وسط دمشق

اعداد سامر الخطيب

2023.05.11 - 11:12
Facebook Share
طباعة

سمع دوي انفجار عنيف بالقرب من مخفر للشرطة في حي برزة الدمشقي، أمس، حيث شوهدت سيارات الإسعاف تهرع لمكان الانفجار، فيما تصاعد الدخان جراء الإنفجار.


وتبين ان الصوت ناجم عن تفجير سيارة مفخخة قرب مخفر الشرطة مما أدى لاصابة ضابط شرطة ينحدر من محافظة السويداء، وتوفي لاحقًا متأثرا بجراحه، كما أصيب 4 عناصر من الشرطة و3 مدنيين بينهم حالات خطيرة، وجروح بليغة أدى بعضها لبتر الأطراف. حيث جرى نقلهم إلى مستشفى النفيس في العاصمة لتلقي العلاج.


ولاحقا ، تبنى تنظيم “د ا ع ش” الارهابي مسؤولية التفجير في العاصمة دمشق.


وأورد التنظيم في بيان تناقلته حسابات تكفيرية على تطبيق تلغرام "تمكنت مفرزة أمنية لجنود الخلافة من زرع وتفجير عبوة ناسفة على آلية داخل مركز للشرطة" في منطقة برزة.


وأعلنت وزارة الداخلية في وقت سابق مقتل ضابط برتبة مقدّم من قيادة شرطة دمشق إثر انفجار مركبة في قسم شرطة برزة، على أن يشيّع إلى مثواه الأخير في محافظة السويداء (جنوب). كما اصيب أربعة من عناصر القسم بإصابات متفاوتة. وأوردت أنّ "التحقيقات مستمرة لكشف ملابسات الحادثة".
وبات نادراً أن يتبنّى التنظيم الارهابي تنفيذ اعتداءات مماثلة في العاصمة السورية.


وتشهد دمشق بين فترة وأخرى انفجار عبوات ناسفة موضوعة في سيارات مدنية أو عسكرية، من دون أن تتضح الخلفية أو الأسباب أو الجهة المسؤولة عنها.


و بتاريخ 3 نيسان الفائت، دوى انفجار في محيط حي المزة فيلات شرقية غرب العاصمة دمشق، نتيجة عبوة ناسفة بسيارة كانت مركونة، ما أدى إلى احتراقها، ولا يعلم إذا ما كان هناك إصابات أو أشخاص داخلها، في حين هرعت سيارات الإسعاف والإطفاء إلى الموقع. 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 8 + 9