“يسقط الجـ ـولانـ ـي”.. في ادلب

اعداد سامر الخطيب

2023.05.08 - 12:31
Facebook Share
طباعة

اعتقل الجهاز الأمن العام التابع لهيئة “تحـ ـرير الشـ ـام” الارهابية صباح امس، 3 أشخاص ينتمون لحزب التحرير، اثنين منهما ينحدران من مدينة الأتارب والثالث ينحدر من بلدة السحارة بريف حلب الغربي، حيث جرى اقتيادهم على المراكز الأمنية التابعة للهيئة.


وكان قد اقتحم عناصر الجهاز الأمني التابع للهيئة، يوم السبت الفائت، منزلا في مدينة إدلب، واعتقل العناصر مواطنًا ينتمي لـ”حزب التحرير”، واقتادته إلى المراكز الأمنية. ورجحت مصادر مقربة للشاب سبب اعتقاله، انتقاده الفصائل في إدلب، وتحريض الثائرين على النظام باستعادة القرار من القادة والشرعيين.


في السياق، خرجت مظاهرة نسائية حاشدة في بلدة كللي بريف إدلب، أمس، تندد بممارسات “الهيئة” وزعيمها “الجـ ـولانـ ـي”، حيث تعالت الأصوات بـ “يسقط الجـ ـولانيـ ـ” “ياجـ ـولانـ ـي ياخسيس”، وذلك نتيجة حملات الاعتقال التي طالت العشرات من السكان، كما حملت النساء صورا لبعض المعتقلين الذين طالتهم يد الاعتقال من قبل أمنيي “الهيئة”.


كما اندلعت اشتباكات بالأسلحة الرشاشة بين عناصر من “حزب التحرير” من جهة، وعناصر من هيئة تحـ ـرير الشـ ـام من جهة أخرى، في قرية دير حسان شمال إدلب والتي تعد من أكبر معاقل “حزب التحرير” في المنطقة، على خلفية حملة مداهمات نفذها جهاز الأمن العام التابع للهيئة لاعتقال مطلوبين وأعضاء من حزب التحرير، مما أسفر عن وقوع إصابات بين المدنيين.


و استوقف عناصر من حزب التحرير سيارة بداخلها عنصرين من الجهاز الأمني، وأطلقوا النار عليهما بشكل مباشر، أسفر ذلك عن مقتل عنصر وإصابة الآخر بجروح خطيرة، وأضرم عناصر حزب التحرير النار وأحرقوا السيارة في قرية دير حسان شمالي إدلب.


ووفقاً للمعلومات، فإن هيئة تحـ ـرير الـ ـشـ ـام شنت حملة اعتقالات في كل من إدلب المدينة وقرية دير حسان وكللي شمال إدلب، وجبل الزاوية وأريحا جنوب إدلب، بالإضافة إلى بلدة الأتارب وقرية السحارة غرب حلب ومناطق أخرى، أفضت لاعتقال 18 شخصًا بتهم مختلفة منها الانتماء لـ”حزب التحرير” وتنظيم “حراس الدين”، والسرقة وتجارة المخدرات.


يأتي ذلك، في ظل استمرار الاحتقان الشعبي ضد هيئة تحـ ـرير الشـ ـام واستمرارها في ملاحقة معارضيها. 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 6 + 2