“التحالف” يزعم اعتقال قيادي "داعـ ـشي" في دير الزور

اعداد سامر الخطيب

2023.04.26 - 11:55
Facebook Share
طباعة

أعلن ما يسمى “التحالف الدولي” إلقاء القبض على المدعو “عواد الساري” القيادي المزعوم في تنظيم “د ا ع ش”، بعملية أمنية في بلدة السجر في ريف دير الزور، في 19 نيسان/أبريل الجاري.


و في 19 نيسان، سمع دوي انفجارات في بادية دير الزور الشمالية، تزامنا مع تحليق طائرات لـ”التحالف الدولي” في أجواء بادية السجر وإطلاقها قنابل مضيئة في سماء المنطقة، ومعلومات عن عملية أمنية مشتركة ضد خلايا التنظيم.


واكتفت قوات التحالف بإعلان اسم القيادي دون أي معلومة أخرى عنه، وبالبحث عن اسم القيادي لم نجد اي معلومات عن المعتقل او اي معلومة تؤكد وجود قيادي في التنظيم الارهابي بهذا الاسم.


وفي 15 نيسان، ادعت قوات سوريا الديمقراطية، انها وبمساندة من قوات “التحالف الدولي”، اعتقلت قياديًا بتنظيم “د ا ع ش”، المعروف بقيادة العديد من الخلايا التي أدارت تنسيق الأسلحة والعبوات الناسفة وجمع الأموال التي دعمت عمليات التنظيم، حيث جرى اعتقاله في بلدة الدحلة بريف دير الزور الشمالي.


وفي 8 نيسان، نفذت وحدات من قوات سوريا الديمقراطية وقوات مكافحة الإرهاب من إقليم كردستان العراق، عملية أمنية مشتركة، بمساندة من الطيران المروحي التابع لقوات “التحالف الدولي”، التي نفذت إنزالا جويا بالقرب من الأشيطح في ريف مركدة بريف الحسكة، وزعمت اعتقالها 3 من خلايا التنظيم، وصادرت مبالغ مالية، وهواتف محمولة خلال العملية.


وكثف تنظيم "د ا ع ش" الإرهابي، خلال الاشهر الأخيرة، من ضرباته في مناطق شمال وشرق سوريا، رغم الحملات الأمنية الموسعة المزعومة المضادة التي تقوم بها قوات سوريا الديمقراطية بدعم من قوات التحالف الدولي ضد التنظيم الإرهابي.


فيما حذر مسؤولون عسكريون من أن عودة تنظيم د ا ع ش الإرهابي التي طالما كان هناك مخاوف بشأنها قد تحدث في أي وقت من هذا العام، في ظل ظروف مهيئة بالشرق الأوسط.


واستنادا إلى المزايا الجيواستراتيجية، يسعى تنظيم "د اع ش" إلى إعادة تشكيل صفوفه في الصحاري السورية والعراقية بغية بسط سيطرته مجددا. 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 9 + 5