للحامل.. أعراض تستدعي التوقف عن الصيام فوراً

2023.04.14 - 07:11
Facebook Share
طباعة

 يُسمح للحامل بالإفطار في رمضان، ولكن في بعض الحالات تشعر الحامل أنها بصحة جيدة وتستطيع تحمل مشقة الصيام، وفي هذه الحالة يجب أولاً استشارة الطبيب المتابع للحصول على موافقته إذا كانت الحالة الطبية تسمح بالصيام.

ولكن سماح الطبيب بالصيام، لا يعني الاستمرار في الصيام إذا تعرضت الحامل للتعب الشديد بسبب الصيام، وهناك بعض الأعراض التي تشير إلى خطورة الاستمرار في الصيام، بل وتستدعي التوقف عن الصيام، والإفطار فوراً حتى لا تعرض الحامل نفسها وجنينها للخطر.

 إذا كنتِ حاملاً، وسمح لكِ الطبيب بصيام شهر رمضان، يجب أن تحصلي على الراحة قدر الإمكان، وتحرصي على تناول وجبة سحور جيدة في وقت متأخر حتى تقللي عدد ساعات الصيام، وأيضاً تتناولي وجبة إفطار صحية ومتوازنة لتعوضي العناصر الغذائية المفقودة أثناء الصيام، علاوة على تناول وجبات خفيفة مغذية بين الإفطار والسحور مثل المكسرات والفواكه، وطبعاً يجب أن تحرصي على إمداد جسمك بالسوائل وشرب الكثير من الماء في الفترة من المغرب وحتى الفجر، على أن تلاحظي جسمك وطاقتك طوال ساعات الصيام، حتى تتأكدي أنكِ بصحة جيدة ولا تعرّضي حملك للخطر، وإذا ظهرت عليكِ أعراض الخطر يجب أن تتوقفي عن الصيام.

وفيما يلي أهم الأعراض التي تستدعي التوقف فوراً عن الصيام، إذا لاحظتِ أي منها خلال ساعات الصيام، افطري على الفور.

  الشعور بالدوار واستمراره لفترة.

الشعور بالصداع الشديد.

 عدم انتظام ضربات القلب، ويمكنكِ التأكد منها عبر التوجه إلى أقرب طوارئ مستشفى.

 رعشة في الجسم.

 الغثيان المستمر.

 اضطراب الرؤية.

 التعرض للإغماء.

 ضعف حركة الجنين أو توقفها تماماً.

 إذا شعرتِ بأحد الأعراض السابقة عليكِ التوقف عن الصيام، وإذا لم تشعري بتحسّن يجب عليكِ التوجه للمستشفى على الفور للحصول على الرعاية الطبية اللازمة والاطمئنان على صحة حملك.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 2 + 4