الفرزلي لآسيا: عودة الحريري مرتبطة بالشريك.. ولقاء باريس تضمن وجهتي نظر

يوسف الصايغ-بيروت

2023.02.18 - 06:49
Facebook Share
طباعة

أشار نائب رئيس مجلس النواب السابق ايلي الفرزلي في تصريح خاص لوكالة أنباء آسيا الى ان "اللقاءين مع الرئيس سعد الحريري تخللهما تقييم لحالة الجموع من المكون السني التي كانت حاضرة في ذكرى 14 شباط، والتي جاءت لتعلن التمسك بالقيادة التي تمثلها، والجدير بالذكر بحسب الفرزلي هو الحضور الكبير لجيل الشباب حول ضريح الرئيس رفيق الحريري وهو أمر يستدعي التوقف عنده".


من جهة يشير الفرزلي الى ان "الرئيس الحريري عبّر مرارا وتكرارا ان ليس لديه شريك، وبالتالي فإن عودته مرتبطة بوجود شريك له وفق تحليل الفرزلي لكلام الحريري". ويتابع:"ان لم يكن لدى الحريري شريك تكون لديه وجهة نظر متكاملة بالشأن الاقتصادي والاجتماعي والسياسي والاداري حول الوطن، فكيف يمكنه ان يأتي ويعمل، وماذا يمكنه ان يفعل حتى لو كان لديه 15 او 20 نائباً في ظل الانقسام الحالي؟


ويضيف الفرزلي مشيرا الى ان "مسألة الطائف أساسية بالنسبة للرئيس الحريري الذي يؤكد التمسك به، بينما تأتي بعض الروائح من هنا وهناك لتتحدث عن محاولات لضرب الطائف واعادة النظر بالصيغة، وهذا أمر في غاية الخطورة ويجب ان يؤخذ بعين الاعتبار، لأن معادلة الطائف مقابل توقيف العد امر يجب ان نحافظ عليه".


وعن امكانية التعويل على نتائج لقاء باريس الخماسي لاحداث خرق في جدار الازمة الرئاسية يلفت الفرزلي الى ان النقطة المشتركة بين الدول المجتمعة ان "هناك ضرورة للذهاب نحو انتخاب رئيس للجمهورية، لكن في الوقت عينه يوجد اختلافات حول مقاربة الموضوع والطريقة التي يجب ان تتم فيها".


ويتابع الفرزلي لافتا الى وجود وجهة نظر تقول "دعوا الامور الى ما بعد الانتخابات وعلى ضوء التصرف يبنى على الشيء مقتضاه، مقابل وجهة نظر ثانية تقول بدفع الامور نحو انتخاب الرئيس والاتفاق على شخص يخدم المصلحة العليا".


وحول خطاب السيد ن ص ر ا ل ل ه الاخير يشير الفرزلي الى انه "تضمن معادلة واضحة جدا وهي اذا شئتم ان تستعملوا الانهيار والفوضى في لبنان باتجاه ليّ ذراعنا فسنرد بكل الاتجاهات، وهو يحمل هذه الفوضى الى طرف دولي معين، وأعلنها بوضوح بأننا سنرد باتجاه ربيب هذا الطرف".


وتعليقا على كلام رئيس التيار الوطني الحر الذي قارن بين الرئيس الذي يأتي على ظهر الفوضى والرئيس الذي يأتي على ظهر الدبابة الاسرائيلية، يلفت الفرزلي الى ان باسيل يقصد بكلامه قائد الجيش العماد عون، واذ يلفت الفرزلي الى ان "باسيل لديه وجهة نظره المعروفة، يؤكد ان الأمور على المستوى الداخلي لانتاج رئيس للجمهورية لم تنضج بعد".

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 10 + 3