انتهاكات عناصر تابعة للمخابرات التركية في الشمال السوري

اعداد سامر الخطيب

2022.11.29 - 01:31
Facebook Share
طباعة

أقدمت دورية تابعة للاستخبارات التركية في 23 تشرين الثاني الجاري، على اعتقال مواطن من حي الأشرفية بمدينة عفرين شمالي حلب بتهمة التعامل مع “الإدارة الذاتية” السابقة، مع العلم أن المواطن عاد مؤخراً من تركيا، وتم اقتياده الى جهة مجهولة دون معرفة مصيره حتى الآن.
كذلك، أقدم عناصر دورية تابعة للشرطة العسكرية على اعتقال مواطنين اثنين من أهالي قرية بعدنلي التابعة لناحية راجو، بتهمة التعامل مع “الإدارة الذاتية” السابقة، حيث جرى إطلاق سراح أحدهم بعد دفع فدية مالية قدرها 300 دولار أميركي فيما لايزال الثاني قيد الاحتجاز إلى حين دفع قيمة الإتاوة.


وفي سياق متصل، أقدم عناصر دورية تابعة للشرطة المدنية على اعتقال مواطنين اثنين من أهالي قريتي قطرة وعمارا بناحية معبطلي أحدهم بتهمة التعامل مع “الإدارة الذاتية” السابقة والآخر بسبب منشور على صفحات التواصل الاجتماعي، في حين جرى إخلاء سبيل أحدهم بعد دفع فدية مالية قدرها 200 دولار أميركي.


في سياق متصل، نفذت “الشرطة العسكرية” بالتعاون مع “الجيش الوطني” عملية أمنية في مدينة الباب أسفرت عن اعتقال مجموعة، من الأشخاص بتهمة التعامل مع الحكومة السورية، بغية تحصيل فدى مالية.


ولاتزال فصائل “الجيش الوطني” تمارس انتهاكاتها بحق الأهالي عبر فرض الإتاوات وسلب محصول الزيتون من الأهالي وسطو على المحلات والمنازل بدون رقيب أو حسيب.


وتتواصل الجرائم والانتهاكات بمناطق سيطرة "الجيش الوطني" بشكل متزايد، رغم الانتقادات اللاذعة والمطالبات الشعبية والحقوقية بوقف تلك الانتهاكات، وضبط المنطقة المحسوبة على "المناطق المحررة". 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 1 + 10