للمرة الرابعة هذا الشهر.. تعزيزات عسكرية للتحالف تدخل الى سوريا

اعداد سامر الخطيب

2022.11.22 - 11:49
Facebook Share
طباعة

أكد مصدر كردي رفض الكشف عن اسمه لأسباب أمنية، لوكالة أنباء آسيا، دخول رتل عسكري لـ”التحالف الدولي”، أمس الاثنين، يضم 60 شاحنة محملة بمواد لوجستية وصهاريج وقود، وصناديق مغلقة وبرادات أغذية، قادمة من إقليم كردستان العراق عبر معبر الوليد الحدودي، تزامنا مع ذلك غادرت قافلة لـ”التحالف الدولي” بعد أن أفرغت حمولتها في القواعد العسكرية بشمال وشرق سورية.


يذكر أن القافلة الجديدة هي الرابعة التي تدخل مناطق شمال وشرق سورية، خلال تشرين الثاني الجاري.


و في 16 من تشرين الثاني الجاري، دخلت قافلة مكونة من 50 شاحنة أسلحة، ضمت القافلة عربات من نوع “برادلي” القتالية المتطورة، وعربات مصفحة، وأجهزة رادار، وشاحنات تحمل مواد لوجستية، إضافة لحاملات دبابات، قادمة من العراق عبر معبر الوليد الحدودي وتوجهت إلى قاعدة وتل بيدر العسكرية في ريف مدينة الحسكة، إلى مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية في شمال شرق سوريا.


ومنذ مطلع العام الحالي، عززت قوات التحالف الدولي قواعدها العسكرية بمناطق متفرقة من شمال شرقي سوريا بأرتال عسكرية ولوجستية قادمة من الأراضي العراقية.


وتربط بين شمال شرقي سوريا وإقليم كردستان العراق، والجزء الحدودي الذي يمتد على طول 150 كيلومترًا، يبدأ من المثلث الحدودي بين العراق وسوريا وتركيا، أربعة معابر حدودية ونقاط دخول هي: “ربيعة- اليعربية”، و”سيمالكا- فيشخابور”، و”الوليد”، و”الفاو”.
ويؤكد مسؤولون أن القوات الأمريكية المتواجدة في سوريا تسرق ما يصل إلى 66 ألف برميل يوميا، أي ما يعادل 82% من إجمالي إنتاج النفط السوري.


وبحسب بيان صادر عن وزارة النفط والثروة المعدنية السورية، بلغ متوسط ​​إنتاج النفط اليومي خلال النصف الأول من عام 2022 حوالي 80300 برميل، فيما تسرق القوات الامريكية ما يصل إلى 66 ألف برميل يوميا، أي ما يعادل 82% من إجمالي إنتاج النفط. 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 3 + 10