رسالة فرنسية واضحة تربط الاصلاح والتفاوض مع صندوق النقد

2022.01.22 - 10:16
Facebook Share
طباعة

كتبت "نداء الوطن": بينما ينتظر العالم إنطلاق القطار الحكومي على مسار الإصلاح ووقف الهدر والفساد باعتباره المدخل الوحيد لتقديم المساعدات الدولية للبنان، برزت أمس رسالة فرنسية واضحة تربط عضوياً بين سكتي الإصلاح والتفاوض مع صندوق النقد الدولي، فكان بهذا المعنى تشديد منسق المساعدات الدولية من أجل لبنان السفير بيار دوكان أمام وزير الأشغال العامة والنقل علي حمية الذي يزور باريس لأخذ المشورة حول سير المرافق الفرنسية، على أنّ الإصلاح الذي يجب على الحكومة اللبنانية السير به لا بد وأن يكون "في كنف الاتفاق مع صندوق النقد الدولي"، في إشارة صريحة إلى عزم باريس على قطع الطريق أمام أي "مناورة" تقارب الخطوات الإصلاحية على "الطريقة اللبنانية" وتحاول من خلالها السلطة الالتفاف والتذاكي على متطلبات صندوق النقد لناحية التغيير الهيكلي في بنية الاقتصاد والقطاع العام للدولة.

المصدر: نداء الوطن 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 7 + 10