رابح ماجر يروي قصة طريفة له مع مارادونا

2020.11.27 - 11:30
Facebook Share
طباعة

 روى الدولي الجزائري السابق، رابح ماجر، قصة طريفة جمعته بالأسطورة الأرجنتيني الراحل دييغو أرماندو مارادونا في حفل اعتزال النجم الفرنسي ميشيل بلاتيني.

 
وقال ماجر لوكالة الأنباء الألمانية: "خبر وفاة مارادونا أحزنني جدا، لدرجة أنني لم أصدقه في البداية، إلا بعدما تأكدت من وسائل إعلام عديدة".
 
وأضاف: "مارادونا أيقونة وأسطورة كرة القدم العالمية، وهو الأفضل لكل الأوقات، سيبقى حيا في قلوبنا، رغم أن الملاعب ستفتقده.. تعازيي الخالصة لعائلته ولكل الأرجنتين، وكل محبيه وعشاق الكرة واللعب الجميل".
 
وواصل ماجر: "أعرف مارادونا شخصيا منذ العام 1988، أول مرة التقيته كانت بمناسبة مباراة اعتزال النجم الفرنسي ميشيل بلاتيني".
 
وأردف: "كانت لي حادثة طريفة معه حينها، لأننا كنا نلعب في نفس الفريق، حيث تقدمت دون قصد لاعبي فريقنا قبل الدخول للملعب، رغم أن مارادونا كان هو القائد، ولما اكتشفت الأمر عدت للخلف وطلبت منه التقدم، لكنه اعتذر وقال لي بلطف: لا يهم، تقدم أنت الأكبر سنا، بيد أنني اقنعته في النهاية".
 
وتابع "ثم التقيته في دبي، المرة الأولى بمناسبة ملتقى حول الاحتراف داخل الأندية الإماراتية، ومرة ثانية بمناسبة برنامج تلفزيوني لاكتشاف المواهب العربية، الذي سمح لنا بمعرفة بعضنا البعض جيدا، لأننا مكثنا ثلاثة أشهر معا".
 
وأكمل ماجر: "أنا ومارادونا أصبحنا أصدقاء.. إنه رجل طيب، متواضع، وحنون جدا.. ببساطة مارادونا استثنائي جدا".
 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 8 + 10