مسؤول في الحكومة الإيرانية: لا ندعم أرمينيا ضد أذربيجان

احمد الساعدي - طهران

2020.09.30 - 01:09
Facebook Share
طباعة

 
 
 
نفى مسؤول في الحكومة الإيرانية، الأربعاء، ما وصفها بـ"الشائعات" التي تتحدث عن وجود دعم إيراني إلى أرمينيا وسط تصاعد القتال في إقليم ناغورنو كاراباخ المتنازع عليها، معربًا عن دعم طهران لوحدة أراضي جمهورية أذربيجان.
 
وقال مدير مكتب الرئيس الإيراني محمود واعظي، إنه "تحدث مع نائب رئيس الوزراء الأذربيجاني "شاهين مصطفى اف"، ونفى بشدة الشائعات التي تناقلتها بعض وسائل الإعلام بأن إيران قدمت المساعدة لأرمينيا وسط موجة جديدة من القتال في منطقة ناغورني كاراباخ".
 
وأضاف واعظي أن "مثل هذه الشائعات لا أساس لها من الصحة وتهدف إلى تقويض العلاقات الطيبة بين إيران وأذربيجان"، مشيراً إلى أن إيران تحترم "وحدة أراضي جمهورية أذربيجان، وإنهاء الاحتلال سيسهم في الاستقرار الإقليمي".
 
وشدد واعظي على أن "جمهورية أذربيجان لها مكانة خاصة وهامة في السياسة الخارجية للجمهورية الإسلامية، وقد انتهزنا دائمًا كل فرصة لتعزيز وتوسيع علاقاتنا مع ذلك البلد".
 
أعرب عن قلقه من الاشتباكات المسلحة بين القوات الأرمنية والأذربيجانية، وقال "إن طهران تراقب عن كثب وجدية التطورات ومستعدة لأي مساعدة لتسوية النزاع من خلال الحوار في إطار القانون الدولي".
 
من جانبه، أشاد شاهين مصطفى أف، نائب رئيس الوزراء الأذربيجاني، بالعلاقات الودية بين باكو وطهران، قائلاً "إن الجارتين يجب ألا تسمحا بضرر علاقتهما الوثيقة بالمحاولات العدائية".
 
وفي معرض إبرازه للقيم الثقافية والدينية والاجتماعية المشتركة بين إيران وجمهورية أذربيجان، قال "إن العلاقات الثنائية وصلت إلى مستوى جيد بفضل الجهود التي تبذلها سلطات البلدين".
 
وحثت إيران الجانبين على ممارسة ضبط النفس وحل القضية من خلال الحوار والدبلوماسية، وتوجد في إيران أقلية آذرية كبيرة، يعيش معظمها في الأجزاء الشمالية من البلاد، والتي تشكل ما يقرب من ربع سكان إيران.
 
وبدأت القوات العسكرية لأرمينيا وجمهورية أذربيجان جولة جديدة من الاشتباكات حول منطقة ناغورنو كاراباخ المتنازع عليها يوم الأحد الماضي، في أعنف قتال بين البلدين منذ سنوات.
 
وكانت باكو قد أعربت في وقت سابق عن قلقها بشأن تقارير عن شحنات أسلحة كبيرة من روسيا إلى أرمينيا أثناء القتال كانت قد مرت عبر الأراضي الإيرانية.
 
في الشهر الماضي، اشتكى الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف إلى نظيره الروسي فلاديمير بوتين من مبيعات الأسلحة الروسية لأرمينيا وسط اندلاع القتال بين أذربيجان وأرمينيا.
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 3 + 5