نائب سوري "جريح" لـ"آسيا": مشروع عمل متكامل سيعالج مشاكل جرحى الحرب

عبير محمود _ دمشق وكالة أنباء آسيا

2020.09.29 - 09:02
Facebook Share
طباعة

 كشف عضو مجلس الشعب السوري ثائر حسن لـ"وكالة أنباء آسيا"، عن إعداد مشروع عمل متكامل خاص بجرحى الحرب في سورية، مؤكداً العمل على إيصال مطالب الجرحى للجهات المعنية بشكل عام.

وتساءل حسن – أول برلماني من جرحى الحرب (مقدّم سابق في الجيش السوري) - عن سبب التأخير والمماطلة في تسليم بطاقات "جريح وطن" لجرحى الجيش السوري، قائلاً: رغم استفادة العديد من الجرحى من المشروع الصحي، إلا أنه ومنذ أكثر من عام صدر مرسوم يقضي بميزات خاصة لجرحى الحرب، إلا أنه حتى الآن هناك 90 % من الجرحى لم يتسلموا البطاقة من وزارة الشؤون الاجتماعية.

وطرح النائب السوري مشكلة جرحى الحرب وشباب الأرياف (العسكريون والمزارعون) الذين يعانون صعوبةً في التنقل بعد قرار وزارة الداخلية "التشدد بمكافحة ظاهرة الدراجات النارية المخالفة".

وطالب النائب في كتاب وجهه لرئيس الحكومة، حصلت "آسيا" على نسخة منه، بضرورة النظر في أوضاع هؤلاء الشباب الذين يعتمدون على الدراجات، وإيجاد حل لها عبر ترخيص مؤقت، أو إصدار بطاقات وقود مؤقتة ليتمكنوا ن تعبئة الوقود والتحرك فيها.

وأضاف أنه يمكن استصدار أوراق خاصة من الوحدات الإدارية وفرض رسوم رمزية لسائقي الدراجات غير المرخصة والسماح لهم بركوبها خاصة أنها وسيلتهم الوحيدة للتنقل في ظل عدم قدرتهم على الوصول إلى عملهم في ظل توقف معظم وسائل النقل والأجور المضاعفة للعاملة منها.

وفي السياق، أكد حسن أنه حتى الآن لم تصدر التعليمات التنفيذية للمرسوم الرئاسي (القانون رقم 45 لعام 2018)، الذي يمنح الجريح حق الاكتتاب على سيارة سياحية محلية الصنع وفق تسهيلات كبيرة، مشيراً إلى أن الجهات المعنية المختصة بالتعليمات التنفيذية "نيّمت الموضوع" حتى تاريخه، وفق ما ذكر.

ولفت إلى أن متابعة مواضيع الجرحى وغيرهم من المواطنين ستتم بشكل مكثف من قبل النواب بعد تشكيل لجان المجلس، بحيث تختص كل لجنة بشؤون ملف معين لتكون على علاقة مباشرة مع الوزارات االمعنية

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 9