المياه مقابل الكهرباء.. صراع جديد بين "قسد" و تركيا

وسام دالاتي - وكالة أنباء آسيا

2020.07.10 - 09:55
Facebook Share
طباعة

 عادت محطة "آبار علوك"، المغذية لمدينة الحسكة و٤٢ قرية تابعة لها بمياه الشرب للعمل بعد عدة أيام من التوقف الذي فرضته القوات التركية على المحطة، بعد أن قامت "قوات سورية الديمقراطية"، بإعادة تغذية محطة التحويل الكهربائي في قرية "المبروكة"، الواقعة إلى الجنوب من مدينة "رأس العين"، بالطاقة الكهربائية بعد قطعها لعدة أيام.

وكشفت مصادر خاصة لـ "وكالة أنباء آسيا"، أن القوات التركية سمحت بعودة الورشات التابعة لمديرية المياه في محافظة الحسكة إلى "محطة آبار علوك"، لتشغيلها والبدء بضخ المياه إلى خزانات "محطة الحمة"، الواقعة إلى الشمال من مدينة الحسكة، ومن المتوقع أن يتم البدء بضخ مياه الشرب إلى المدينة والقرى التابعة لها فجر يوم غد، السبت، بعد إتمام ملء الخزانات والقيام بعملية التعقيم اللازمة.

وتعد "محطة علوك"، المؤلفة من عدد من الآبار الإرتوازية المصدر الوحيد لمياه الشرب في مدينة الحسكة والقرى التابعة لها بعد خروج "محطة آبار رأس العين" عن الخدمة في العام ٢٠١٣، نتيجة لتدميرها من قبل الفصائل المسلحة التي كانت تسيطر عليها آنذاك"، وقد دخلت هذه المحطة ضمن الصراع بين "قسد"، والقوات التركية منذ أن سيطرت الأخيرة عليها في "تشرين الأول"، من العام الماضي من خلال العملية العسكرية التي عرفت حينها باسم "نبع السلام"، وعلى الرغم من أن خط تغذية المحطة بالطاقة الكهربائية يصل من مدينة "الدرباسية"، الواقعة إلى الشرق من "رأس العين"، إلا أن القوات التركية تجنح لوقف العمل بها كلما قامت "قسد"، بوقف عملية التغذية الكهربائية لمحطة التحويل في قرية "المبروكة".

وقالت مصادر محلية لـ "وكالة أنباء آسيا"، إن التيار الكهربائي عاد إلى مدينة "رأس العين"، بريف الحسكة، ومدينة "تل أبيض"، بريف الرقة الشمالي، بعد عدة أيام من الانقطاع المستمر نتيجة لوقف "قوات سورية الديمقراطية"، لتغذية محطات التحويل الواصلة إلى المنطقة التي تحتلها القوات التركية بحجة خفض إنتاج الكهرباء في السدود الواقعة على نهر الفرات بفعل نقص منسوب المياه في بحيرات هذه السدود كنتيجة لإغلاق الحكومة التركية لبوابات السدود الواقعة في أراضيها.

وبحسب معلومات حصلت عليها "وكالة أنباء آسيا" من مصادر فضلت عدم الكشف عن هويتها، فإن أعضاء ما يسمى بـ "المجلس المحلي"، و"المخاتير" المعينين من قبل القوات التركية في مدينة "رأس العين"، خلال اجتماعهم بنائب وزير الداخلية التركي في المركز الثقافي بمدينة "رأس العين"، اليوم، طالبوا بوقف "محطة آبار علوك"، كلما قامت "قسد"، بوقف التغذية الكهربائية لـ "محطة المبروكة"، التي تعد محطة التحويل اﻷساسية لتغذية المنطقة الممتدة بين "رأس العين"، و "تل أبيض".

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 2 + 8