اول عملية ضد القوات الامريكية في شرق الفرات فمن المنفذ ..؟

خاص - وكالة انباء اسيا

2020.07.05 - 03:06
Facebook Share
طباعة

 على وقع انفجار قوي استيقظ أهالي قرية الصبحة في ريف دير الزور الشرقي الواقع تحت سيطرة قوات سورية الديمقراطية ليتفاجئ الجميع وعلى غير العادة أن عبوة ناسفة انفجرت عن بعد بإحدى الدوريات الامريكية التي تنشط في المنطقة و تعتبر قرية الصبحة إحدى المحطات التي تمر بها هذه الدوريات أثناء توجهها من حقل العمر إلى حقل الكونيكو والحقلان تتخذهما القوات الأمريكية كقواعد لها في الشرق السوري ولم تسفر العملية عن أي إصابة واكتفت بأضرار مادية .

وتعد العملية التي نفذها مجهولون ولم تقم اي جهة بتبينها على مواقع الانترنت كما جرت العادة عند تفجير اي سيارة تابعة ل قسد أو عند اغتيال اى شخصية في المنطقة ليبقى الباب مفتوحا أمام كافة الاحتمالات في المنطقة التي تنشط فيها خلايا لتنظيم د ا ع ش إضافة إلى خلايا لما يسمى درع الفرات لتابع لتركيا وغيره من الفصائل تعمل ضد قوات قسد .
في حين يرى البعض أن هذه العملية ستمهد لمزيد من العمليات في المنطقة ضد قوات الاحتلال الأمريكي وقد عرف عن قرية الصبحة دورها البارز في مقاومة تنظيم د اع ش عن بداية سيطرته على المنطقة حيث ذهب اكثر من ١٣ شخص ش
ضحية المعارك التي خاضتها ضد للتنظيم في عام ٢٠١٤م .
فهل تتكرر الحادثة وتكون الشرارة الأولى لانطلاق ثورة شعبية شرق الفرات ضد قوات قسد وداعمها الأمريكي ام أنها عملية عبارة.

وتشهد المنطقة منذ تحريرها من دا ع ش عدم استقرار وفلتان امني نتيجة الاغتيالات المستمرة لعناصر قسد وعمليات الخطف والتشليح مما يجعلها الريف الشرقي من اقل المناطق أمانا وأكثر خطورة بالنسبة لمناطق الإدارة الذاتية .
وعلى الرغم من نفي قوات التحالف الدولي للعملية إلا أن الأهالي أكدوا لوكالة آسيا نيوز أن عملية حدثت عند الساعة الثامنة صباحا بالقرب من أحد محطات الوقود في القرية .

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 2 + 6