خوفا من داعش.. "قسد" تراقب مقاهي الانترنت في الطبقة

وسام دالاتي - وكالة أنباء آسيا

2020.07.04 - 03:04
Facebook Share
طباعة



 
فرضت "قوات سورية الديمقراطية"، على "مقاهي الانترنت"، في مدينة "الطبقة"، الواقعة بريف الرقة الجنوبي الغربي، تركيب أربع كاميرات مراقبة في كل مقهى وربطها بأقرب مقر أمني لـ "الآسايش"، التي تعد بدورها بمثابة "اﻷمن العام"، في هيكلية "قسد"، العسكرية.
 
بحسب المعلومات الأولية التي حصلت عليها "وكالة أنباء آسيا"، فإن الكاميرات يجب أن تغطي داخل وخارج المقهى بما يسمح برصد وجود الزبائن، وذلك بعد أن بيّنت تحقيقات ما يسمى بـ "الاستخبارات العسكرية"، التابعة لـ "قسد"، استخدام هذه المقاهي من قبل "خلايا داعش"، في التواصل فيما بينها تجنبا لعمليات التعقب والمراقبة.
 
التهديد بسحب التراخيص وإيقاع عقوبة السجن، دفع أصحاب المقاهي للامتثال للتعليمات الجديدة التي أصدرتها "قسد"، إذ يعتمد السكان المحليين على خدمات هذه المقاهي في التواصل مع ذويهم القاطنين خارج مدينة "الطبقة"، وتعتمد المقاهي العاملة في هذه المدينة على "الانترنت الفضائي"، الذي تؤمنه شركات مرتبطة بـ "قسد"، تستجر "الانترنت"، من شركات إقليم شمال العراق بعد أن منع استخدام الانترنت التركي.
 
وتشهد مدينة الطبقة وبقية مناطق محافظة الرقة التي تسيطر عليها "قسد"، بشكل مستمر عمليات تفجير لدراجات نارية مفخخة، وعبوات ناسفة، وهجمات بالأسلحة الخفيفة ضد مقرات "قوات سورية الديمقراطية"، الأمر الذي تؤكد "قسد"، في بياناتها بأنه من تنفيذ خلايا نائمة تابعة لتنظيم "داعش".
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 2 + 10