دوريات روسية وتحركات تركية.. هل يشتعل الشمال..؟

وسام دالاتي - وكالة أنباء آسيا

2020.07.02 - 05:01
Facebook Share
طباعة



 

سيرت الشرطة العسكرية الروسية دورية في المحيط الشرقي لمدينة "المالكية"، بريف محافظة الحسكة الشمالي الشرقي، وذلك بالتزامن مع إقامة قوات الاحتلال الأمريكي لـ "حاجز ثابت"، عند مدخل المدينة لمنع "القوات الروسية" من الدخول إلى المدينة التي تقع على رأس المثلث الحدودي بين سورية والعراق وتركيا.
وقالت مصادر خاصة لـ "وكالة أنباء آسيا"، إن القوات الروسية انسحبت من قرية "دير غصن"، الواقعة إلى الشرق من مدينة القامشلي، وذلك بعد أيام من إعادة التمركز فيها، وتعد القرية واحدة من النقاط التي انتشرت فيها قوات من "حرس الحدود السوري" إبان العملية التركية التي أطلقتها "أنقرة" في الشمال السوري ضمن شهر "تشرين الأول" من العام الماضي بهدف مقاتلة "قوات سورية الديمقراطية"، نتيجة لارتباطها بـ "منظمة حزب العمال الكردستاني".
إلى ذلك، نفت مصادر ميدانية المعلومات التي روّجت عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن انسحاب القوات الروسية من بلدة "عين عيسى"، أو النقاط التي تمركزت فيها شمال محافظة الرقة، مشيرةً إلى أن التعزيزات التي نقلها الجيش السوري في اليومين الماضيين إلى "عين عيسى"، و "تل السمن"، ترافقت بتعزيزات لـ "نقاط المراقبة" الروسية في المنطقة، والتي تنتشر بشكل أساسي في "مطار الكنطري - مفرق الكنطري - تل السمن - عين عيسى"، وكلها نقاط تحيط بالطريق الدولية "M4"، في الجزء الموجود في الريف الشمالي لمحافظة الرقة.
وبالتزامن سيرت القوات الروسية دورية مشتركة مع نظيرتها التركية في محيط بلدة "عين العرب" بريف حلب الشمالي الشرقي، وسط معلومات أكدت لـ "وكالة أنباء آسيا"، أن القوات التركية والفصائل الموالية لها تحشد قواتها غرب مدينة "تل أبيض"، بما يشير إلى احتمال شن القوات التركية عملية عسكرية باتجاه النقاط الواقعة إلى الشرق من مدينة "عين العرب"، التي تعرف باسم "كوباني"، وتعد واحدة من المعاقل الأساسية لـ "قوات سورية الديمقراطية".
تشير التقديرات إلى أنه من المستبعد أن تهاجم القوات التركية مدينة "عين العرب"، نفسها، إلا أن الأمر قد يذهب به الأتراك حد السيطرة على القرى الواقعة إلى الشرق من المدينة مع ترك هامش أمان لـ "قسد"، تبعاً لتفاهمات مع الجانبين الأمريكي والروسي، الأمر الذي يمكّن تركيا من السيطرة على الشريط الحدودي المشترك مع سورية من شرق عين العرب إلى شرق مدينة "رأس العين"، بريف الحسكة الشمالي الغربي.
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 8 + 4