حملة على "الفسق" في مصر تشمل فتيات "التيك توك" وسما المصري

أحمد عبد الحميد _القاهرة

2020.07.01 - 09:23
Facebook Share
طباعة



  انتشرت مؤخراً ظاهرة الفيديوهات المخالفة لعادات وقيم المجتمع المصري، والتي يتم بثها عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن طريق العديد من المشاهير وفتيات تطبيق "تيك توك" ممن يطلقون على أنفسهم "بلوجرز"، من أجل رفع عدد المتابعين على صفحاتهم وجلب مزيد من الأموال. وخلال الأسابيع الأخيرة رُفعت العديد من الدعاوي القضائية ضد هؤلاء بتهمة التحريض ونشر الفسق والفجور داخل المجتمع المصري، ليتم القبض على بعضهن وحبس آخرين.

"سما المصري" .. حبس 3 سنوات

على مدار السنوات الأخيرة أثارت الراقصة سما المصري الكثير من الجدل على مواقع السوشيال ميديا "فيسبوك" و"انستغرام" فيما يُخالف قيم وعادات المجتمع المصري، وخلال الشهور الأخيرة رفعت العديد من الدعاوي القضائية ضد "سما" متهمةً إياها بنشر الفسق والفجور، وبالفعل تم القبض عليها وظلت محتجزة على ذمة العديد من القضايا لما تنشره بشكل مستمر من صور ومقاطع فيديو خادشة للحياء العام، وفي يوم السبت 27 يونيو/حزيران قضت محكمة الجنح الاقتصادية معاقبتها بالحبس 3 سنوات مع تغريمها 300 ألف جنيه، بالإضافة إلى وضعها 3 سنوات تحت مراقبة الشرطة، و"إدانتها بالاعتداء على قيم المجتمع عن طريق التحريض على الفسق والفجور".

"حنين حسام" .. تحريض على الفجور

حنين حسام من مشاهير تطبيق "تيك توك" داخل مصر، وكانت أولى الفتيات التي يتم توجيه الدعاوي القضائية ضدهن، حيث ألقي القبض عليها في 23 إبريل/نيسان، وتم حبسها إحتياطيًا حتى الآن على ذمة القضايا المرفوعة ضدها بتهمة بث فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي تحرض من خلاله على الفسق والفجور، وتدعو فيه الفتيات إلى نشر فيديوهات لهن من داخل المنازل مقابل أموال.

"مودة الأدهم" ..تخدش الحياء العام

لحقت مودة الأدهم، إحدى مشاهير التيك توك في مصر، بسابقتها "حنين"، بعدما تم القبض عليها في 14 مايو/أيار من خلال مباحث الآداب، بسبب بثها مقطع فيديو يخدش الحياء العام ويخل بالقيم المجتمعية كما جاء في قرار الاتهام، وكانت محكمة الجنح الاقتصادية قد حجزت محاكمة "مودة" و"حنين" بالاشتراك مع 3 متهمين آخرين من أجل النطق بالحكم في جلسة 27 يوليو/تموز.

"منار سامي".. الرقص المثير

أكما لقت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية المصرية، اليوم الأربعاء، القبض على منار سامي والمعروفة على تطبيق "تيك توك" بنشر فيديوهات الرقص، وذلك بعدما تقدم محامي مصري ببلاغ إلى النائب العام يتهمها بتعمد إثارة الغرائز من خلال الصور والفيديوهات التي تنشرها عبر حسابها على الانستغرام، وتبين من خلال التحريات أن حساب "منار" يحتوي على مئات من الصور والفيديوهات التي بثتها، بالإضافة إلى تأديتها لحركات رقص مثيرة بملابس تبرز مفاتنها.
"ريناد عماد" .. فيديوهات خادشة للحياء
لم ينته اليوم بالقبض على منار سامي، بل ضبطت الإدارة العامة لمباحث الآداب ريناد عماد في إحدى الكافيهات الشهيرة، بعد اتهامها بتقديم فيديوهات خادشة للحياء تحتوي على مواد إباحية عبر تطبيق "تيك توك" ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي، واعترفت "ريناد" أمام النيابة بتصوير الفيديوهات، وممارسة الدعارة مع الشباب مقابل مبالغ مادية.

عقوبة التحريض على الفجور في القانون المصري
أحمد فوزي، محامي مصري، يوضح عقوبة التحريض على الفسق والفجور، في تصريحات خاصة بوكالة "آسيا"، موضحاً أن قضية التحريض على الفسق والأفعال الفاضحة العلنية متشعبة عبر أكثر من مادة داخل القوانين، ولكن المادة الأهم هي الأولى من قانون مكافحة الدعارة رقم 10 لسنة 1961 ونصها كالآتي: "كل من حرض شخصًا ذكرًا كان أو أنثى على ارتكاب الفجور أو الدعارة أو ساعده على ذلك أو سهله له، وكذلك كل من استخدمه أو استدرجه أو أغواه بقصد ارتكاب الفجور أو الدعارة يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنة ولا تزيد على ثلاث سنوات وبغرامة من مائة جنيه إلى ثلاثمائة جنيه".

وأكد المحامي المصري، أن هناك مادة أخرى وهي 178 من قانون العقوبات، والتي تنص على المعاقبة بالحبس مدة لا تزيد عن سنتين، مع غرامة لا تقل عن 5 آلاف جنيه ولا تزيد عن 10 آلاف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين، على كل من نشر صور أو فيديوهات أو إشارات رمزية خادشة للحياء العام.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 2 + 6