لجنة الأمن الغذائي في التجمع الديموقراطي: أزمة الخبز مسؤولية وزارة الاقتصاد

2020.06.29 - 11:04
Facebook Share
طباعة

 حملت لجنة الأمن الغذائي وحماية المستهلك في "التجمع الوطني الديموقراطي" في لبنان، وزارة الاقتصاد والتجارة "مسؤولية أزمة الخبز المتفاقمة والتسبب بزحمة وطوابير المواطنين الطويلة أمام الافران بشكل مذل ومهين".
ولفتت الى أن "عددا من الأفران، أقفلت أبوابها وامتنعت عن بيع الخبز للمواطنين، متسببة في افتعال الأزمة، مما يكشف أن الأزمة مفتعلة، ولها خلفيات تتعدى موضوع التوزيع من قبل المعتمدين، إنما حصر بيع الخبز داخل الأفران فقط، كما أعلن سابقا، ومحاولة الضغط لرفع سعر ربطة الخبز".

وطالب التجمع "مصلحة حماية المستهلك وأجهزة الرقابة في وزارة الاقتصاد بالتدخل السريع لدى أصحاب الأفران، لوضع حد نهائي لجشعهم واحتكارهم للقمة عيش المواطن، وفرض عدم زيادة سعر ربطة الخبز وعدم تقليل حجمها".

واعتبر أن "الإذلال الممنهج والتجويع المبرمج للمواطن، لم يعد مقبولا كما لم يعد مقبولا أن تتفاقم الأزمة الى هذا الحد وسط الارتفاع الجنوني لسعر الدولار"، داعيا الناس الى "النزول الى الشارع ومواجهة شبكة المافيا ومؤسساتها التجارية الاحتكارية المتسلطة على رقاب المواطنين".

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 9 + 6