نضال الأحمدية: ماغي بوغصن ضحية "أولاد آدم"

2020.06.01 - 09:43
Facebook Share
طباعة



 أكدت الإعلامية نضال الأحمدية أنه لم يتح لها الوقت الكافي لمتابعة مختلف الأعمال الدرامية التي عرضت خلال شهر رمضان المبارك، لافتة إلى أنها ستحاول جاهدة متابعة بعضها أونلاين؛ إذ بدأت مؤخرا بمشاهدة مسلسل "بالقلب" لأنها تحب كتابات طارق سويد.

وتطرقت الإعلامية نضال الأحمدية خلال اللايف الذي جمعها بالإعلامية كارين سلامة، لمسلسل "أولاد ادم" معتبرة أنه عملا عاديا بإنتاج ضخم إذ كانت الممثلة ماغي بو غصن التي ظهرت في أعمال عدة وحشة الشاشة بينما اليوم كانت الضحية.

ورجحت الأحمدية أن يكون قد تم حذف عدد من مشاهد الممثلين؛ قيس الشيخ نجيب ودانييلا رحمة في آخر 10 حلقات من العمل، لافتة إلى أنه من المحتمل انه لم يتم الإشراف جيدا على العمل بسبب جائحة كورونا، وهذه ضربة للدراما اللبنانية، مؤكدة انها ليست ضد الأعمال الدرامية المشتركة شرط ألّا يكون هناك تحامل على اللبناني.
كما هاجمت الأحمدية الكاتب رامي كوسا من خلال ما شاهدته في سيناريو " أولاد آدم"، لافتة إلى أن ما رأيناه في سجن النساء بلبنان لا بد أنه الواقع في سوريا، مؤكدة أنهم يتابعون عن كثب مع الممثلة زينا دكاش الواقع في السجون والأمر لا يمت إلى الواقع بصلة، متطرقة الى الصورة التى نقلت عن الفساد في قوى الأمن مؤكدة أن الأمر موجود ولكن لم نصل إلى هذا المستوى الذي نقل إلى الشاشة.

وتابعت حديثها عن أولاد آدم بالقول: قصة النائبة ولا يزال التحقيق مستمرا هي خروج عن السياق الدرامي مستطردة بالقول " شو حبيت تقول يا عبقري اكتب عن بلدك ما الك حق تكتب عن بلدنا".

ولدى سؤالها عن مسلسل "بردانة أنا"، أكدت أنه لم يتسن لها متابعة العمل إلّا أنها لم تشعر أنه "عمل ضجة"، مهاجمة الكاتبة كلوديا مرشليان معتبرة أنها يجب أن تحترم تاريخها وكبرها؛ إذ باتت تجارية تهدف فقط إلى جمع المال وهناك الكثير من التكرار في العديد من حواراتها.

وحول الأعمال الدرامية المصرية، أكدت أن الممثلة جومانة مراد أبدعت هذا العام وأن الممثلة روجينا تستحق الثناء والتكريم نظرا لما قدمته في مسلسل "البرنس"، اما أحمد زاهر فقد أبدع بتجسيد شخصية الشرير أكثر من مكسيم خليل، في حين أن تمثيل محمد رمضان جاء عاديا على الرغم من أن الدور والقصة رائعان.

ولدى سؤال كارين سلامة عن حفلات النجوم الذين أحيوها خلال عيد الفطر أون لاين، أكدت الأحمدية أن النجمة نانسي عجرم كانت "مهضومة" ولم يكن هدفها تجاريا على عكس بعض النجوم الذين فرض خلال حفلاتهم على دفع المال ليتسنى متابعة الحفل.

كما تساءلت الأحمدية " إلى أين وصلنا على الساحة الفنية؟"، فقد بات عصر الأون لاين بلباس النوم وهذا معيب، متطرقة بالقول: هيفا وهبي ونسرين طافش يعملوها" بس لباس النوم للسرير الكل صار مستعد يعمل اي شي كرمال يزيد الفولورز. وقاطعتها كارين سلامة بالقول" نسرين طافش مش رافعة عليك دعوى " فردت الأحمدية: تروح تبلط البحر، صار عندها كرامة لترفع دعوى؟ بخصوص ماذا؟ خطفت أب رجال؟

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 5 + 9