اخطر ما تفعله احرار الشام ببلدة الفوعة

2020.05.22 - 07:35
Facebook Share
طباعة

 قالت تنسيقيات المسلَّحين إنَّ بلدة الفوعة بريف إدلب الشمالي الشرقي، شهدت حالة من التوتر، بعد أن قامت "حركة أحرار الشام" بإطلاق الرصاص على محتجين مدنيين رفضوا تعامل مسلَّحي "الحركة" مع إحدى النساء في البلدة.

 
وأشارت التنسيقيات إلى أنَّ مسلَّحي "حركة أحرار الشام" كانوا يريدون إخراج الإمرأة من أحد المنازل ببلدة الفوعة وتحويل البيت إلى مقر تابع لـ "الحركة".
 
وفي وقت سابق قالت تنسيقيات المسلحين: ان "قسد" تعتقل 3 مسلحين ينتمون لداعش في قرية الكسرات جنوب مدينة الرقة بحوزتهم عبوات ناسفة وأسلحة وألغام وأحزمة ناسفة، كانت معدة للتفجير.
 
الى ذلك اصيب طفل إثر احتراق 3 خيم في القسم الخامس بمخيم الهول الخاضع لسيطرة "قسد" بريف الحسكة الجنوبي الشرقي.
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 6 + 9