هل سيقرّ القضاء الفرنسي قريباً براءة سعد المجرد؟

2020.05.21 - 11:59
Facebook Share
طباعة

 أعلنت محكمة النقض في باريس، أن الدلائل والحجج حول تهمة الاغتصاب الموجهة إلى الفنان سعد لمجرد غير كافية لمتابعته جنائياً.

وجاء في موقع LE PARISIEN، أمس الثلاثاء ، أن محكمة النقض أمرت بتحقيق جديد، لإتخاذ القرار النهائي حول متابعة المجرد، وهل سيتابع أمام المحكمة الجنائية، أم محكمة الجنح.
ويأتي الإعلان عن التطور الجديد في قضية سعد المجرد، بعد الطعن الذي تقدم به دفاعه ضد قرار سابق لغرفة التحقيق التابعة لمحكمة الاستئناف في العاصمة الفرنسية باريس، القاضي بإحالة المجرد على غرفة الجنايات التابعة إلى ذات المحكمة، بتهمة اغتصاب الشابة الفرنسية، لورا بريول.
 
 
استغراب محاميه
 
وكان محامي سعد المجرد جون مارك فيديدا قد استغرب قبل أشهر، قرار غرفة التحقيق التابعة لمحكمة الاستئناف الفرنسية بإحالة ملف موكله للجنايات، مشدداً خلال مقابلة صحفية في برنامج "Crimes et faits divers" (جرائم ومتفرقات) على قناة "NRJ12" على عدم وجود أدلة ملموسة تورط المجرد في قضية الاغتصاب في الملف الفرنسي والأمريكي أيضا.
وأكد محامي المجرد "أن ثلاثة قضاة مختصين وقعوا على وثيقة تثبت عدم وجود حالة اغتصاب غير أن غرفة التحقيق ترى الموضوع من زاوية أخرى ودون أن تعيد الاستماع لموكلي أو المدعية ومع ذلك لا تغيير في الملف وأضاف سنعود للتحقيق وموكلي يحترم القضاء والقوانين".
 
 
في الحجر المنزلي
 
ولا يتردد صاحب أغنية "المعلم" في تقاسم لحظاته في الحجر المنزلي مع جمهوره، حيث نشر فيديو عن روتينه اليومي في المنزل، وفيديو آخر وهو ذاهب للتسوق.
وتتخلل فيديوهات سعد دائماً لمسة كوميدية يحاول من خلالها إضفاء بعض الإيجابية والتخفيف من التوتر الذي أصبح يعيشه الناس بسبب فيروس كورونا.
حيث نشر سعد المجرد قبل أيام صورة جديدة عبر حسابه على تطبيق الصور والفيديوهات" الانستغرام"، ظهر فيها وهو يتوعد فيروس كورونا.
وأرفق المجرد تلك الصورة بتدوينة قائلاً: " ماشي يا كورونا ستني عليا بس، حنديكي حسابك بعدين ".
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 2 + 3