انتونوف: اليوم الأول لقمة الناتو أظهر الطبيعة العدوانية للحلف

2024.07.10 - 10:13
Facebook Share
طباعة

أوضح السفير الروسي في واشنطن أناتولي أنتونوف، أنّ "اليوم الأول لقمة الناتو في واشنطن أظهر الطبيعة العدوانية للحلف".


ولفت، في تصريح، إلى أنّ "لم نسمع خلال أعمال قمة النيتو كلمة واحدة عن السلام".


وفي وقت سابق، بدأت أعمال قمة حلف شمال الأطلسي في العاصمة الأميركية واشنطن، في قمة تحتفل بمرور 75 عامًا على تأسيس الحلف، لكنها تأتي في وقت محفوف بالمخاطر والتحديات في تاريخ الحلف مع دخول الحرب الروسية الأوكرانية عامها الثالث والضجة المتزايدة حول قدرة الرئيس الأميركي جو بايدن على الفوز بإعادة انتخابه، والمخاوف من سياسات الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب تجاه الحلف إذا فاز بالانتخابات الأميركية في تشرين الثاني المقبل.


وفي بداية أعمال القمة، رأى بايدن أن "حلف الناتو أصبح أكثر قوة من ذي قبل ومزيد من الدول تنضم إليه"، مضيفا "علينا أن نكون متحدين أمام التحديات التي تواجهنا".


وقال في تصريح له مع بدء أعمال قمة الناتو في العاصمة الأميركية واشنطن: "مستعدون وجاهزون في حلف الناتو لصد أي عدوان ومواجهة أي هجوم برا وبحرا وجوا".


واعتبر بايدن أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "لن يتوقف عند أوكرانيا لكنها قادرة على مواجهته وصد عدوانه"، معلنًا تزويد أوكرانيا بـ5 منظومات دفاع جوي استراتيجية، مشيرا إلى أن "بوتين فشل في هذه الحرب بعد وصول جيشه لحالة الركود وفرار عدد من جنوده إلى خارج المنطقة نهائيا".


ورأى أن "روسيا لن تنتصر في هذه الحرب بل أوكرانيا هي التي ستفوز وستسود"، مضيفا "نعيش لحظة حاسمة لأوروبا وللدول عبر الأطلسي وقد اخترنا الوحدة بدلا من الفرقة".

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 6 + 7