عمليات "د ا ع ش" في سوريا خلال النصف الأول من عام 2024

اعداد سامر الخطيب

2024.07.09 - 10:56
Facebook Share
طباعة

 واصل تنظيم “د ا ع ش” تصعيده خلال النصف الأول من العام الجاري من هجماته بشكل كبير جداً في سوريا، مستهدفاً العسكريين والمدنيين على حدٍ سواء، ضمن مناطق متفرقة من البادية السورية الخاضعة لسيطرة الجيش السوري، وفي مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية في شمال وشرق سوريا، عبر هجمات واستهدافات واغتيالات وكمائن، أسفرت عن قتل المئات، بالرغم من حملات التمشيط التي لملاحقة خلايا “التنظيم”، والعمليات الأمنية التي نفذتها قوات سوريا الديمقراطية، في شمال وشرق سوريا.
ووثقت منظمات حقوقية مقتل449 في البادية السورية خلال 155 عملية نفذها “التنظبم”، هم:
29 من تنظيم “د ا ع ش” بينهم 3 بقصف جوي روسي.
376 من قوات الجيش السوري والقوات المساندة له.
44 مدني بينهم طفل وسيدة بهجمات التنظيم في البادية.
وتوزعت العمليات على النحو الآتي:
52 عملية في بادية دير الزور، أسفرت عن مقتل 109 من العسكريين و8 من التنظيم، و19 مدنيين بينهم 17 من العاملين في جمع الكمأة من ضمنهم سيدة.
73 عملية في بادية حمص، أسفرت عن مقتل 186 من العسكريين و18 من التنظيم، و 16 مدني بينهم 2 من العاملين بجمع الكمأة.
17 عملية في بادية الرقة، أسفرت عن مقتل 41 من العسكريين و3 من التنظيم و2 مدنيين من العاملين بجمع الكمأة.
11 عملية في بادية حماة، أسفرت عن مقتل 35 من العسكريين، و7 مدنيين بينهم طفل.
2 عملية في بادية حلب، أسفرت عن مقتل 5 من العسكريين.
وفيما يلي التوزع الشهري لعمليات “التنظيم” في البادية السورية والخسائر البشرية الناجمة عنها
– شهر كانون الثاني: 27 عملية أسفرت عن مقتل 79
– شهر شباط: 32 أسفرت عن مقتل 53 من العسكريين ، كما قتل 13 من التنظيم على يد الجيش السوري، بالإضافة لمقتل 8 مدنيين على يد التنظيم.
– شهر آذار: 29 أسفرت عن مقتل 14، هم: سيدة ورجل، و11 من القوات العسكرية، و1 من التنظيم.
– شهر نيسان: 19 عملية أسفرت عن مقتل 70 من العسكريين، كما قتل 3 من التنظيم بغارات جوية روسية
– شهر أيار: 12 عملية أسفرت عن مقتل 36 من العسكريين.
– شهر حزيران: 23 عملية أسفرت عن مقتل 57 من العسكريين و2 من التنظيم و7 من المدنيين


أما ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية في شمال وشرقي سوريا، فقد وثقت منظمات حقوقية، منذ مطلع العام الجاري، تنفيذ خلايا “التنظيم” 142 عملية، اسفرت عن مقتل 77، هم:
49 من قوات سوريا الديمقراطية ومن قوى الأمن الداخلي وتشكيلات عسكرية أخرى.
11 من التنظيم.
4 حراس يعملون مع “الإدارة الذاتية”.
13 مدني بينهم طفل ومشعوذة.
وتوزعت العمليات على النحو الآتي:
121 عملية في دير الزور أسفرت عن مقتل 38 من العسكريين و12 مدني بينهم طفل ومشعوذة و7 من التنظيم.
13 عملية في الحسكة أسفرت عن مقتل 7 من العسكريين، و4 من التنظيم، و1 مدني.
8 عمليات في الرقة، أسفرت عن مقتل 6 من العسكريين و 4 حراس منشآت مدنية تابعة لـ”الإدارة الذاتية”.
وفيما يلي التوزع الشهري لعمليات “التنظيم” في شمال وشرق سوريا والخسائر البشرية الناجمة عنها
– شهر كانون الثاني: 19 أسفرت عن مقتل 9، هم: 6 من قوات سوريا الديمقراطية ومن قوى الأمن الداخلي وتشكيلات عسكرية أخرى عاملة في مناطق الإدارة الذاتية، و2 من التنظيم، و1 مدني
– شهر شباط: خلال شباط 25 أسفرت عن مقتل 15، هم: 7 مدنيين بينهم طفل. 8 من القوات العسكرية.
– شهر آذار: 29 أسفرت عن مقتل 14، هم: – سيدة ورجل – 11 من القوات العسكرية. - 1 من التنظيم.
– شهر نيسان:* 27 عملية أسفرت عن مقتل 15 ، هم: 3 مدنيين – 10 من القوات العسكرية – 2 من التنظيم.
– شهر أيار: 24 عملية أسفرت عن مقتل 10، هم: – 2 مدنيين. – 7 من القوات العسكرية – 1 من التنظيم.
– شهر حزيران: 18 عملية أسفرت عن مقتل 14، هم: 2 مدنيين – 7 من القوات العسكرية – 5 من التنظيم.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 10