تشييع دريد ياغي في مأتم مهيب في بعلبك

2024.06.16 - 12:00
Facebook Share
طباعة

شيّع #الحزب التقدمي الاشتراكي ونقابة المحامين وأهالي مدينة #بعلبك، أحد قيادييها، المحامي #دريد ياغي في مأتم مهيب أقيم في دارته في بعلبك بمشاركة رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب تيمور #جنبلاط والنائب السابق وليد جنبلاط على رأس وفد ضم جمع من الحزبيين والمناصرين، كما شارك وفد من نقابة المحامين، مشايخ، نواب ووزراء

سابقون وحاليون، رؤساء بلديات ومخاتير، فعاليات ووفود من المشيعين.

تخلّل المأتم كلمات رثاء بالفقيد، وألقى المحامي سعد الدين الخطيب كلمة نقابة المحامين، تحدث فيها عن صفات الراحل ومواقفه.

وألقى الوزير السابق غازي العريضي كلمة باسم الحزب التقدمي الاشتراكي، وقال: "دريد ياغي، المناضل الكبير. الإنسان الصادق الأمين الملتزم، اللسان الناطق بالحق، المحب المندفع في كل محطات النضال الوطني والعربي، الذي عاش عقوداً طويلة برفقة المعلم الشهيد والرئيس الوليد. كان نعم الوفي والمخلص والصادق والصابر على الحياة. هكذا عرفنا

دريد هذا الرجل الأبي الوفي من هذه المدينة الكبيرة. جئنا لنقول له إن هذا الحزب الذي أعطيته عقوداً من عمرك ما زال متمسكاً بثوابته ومبادئه وتعاليمه والتزاماته. تتوالى الأجيال في هذه المدرسة، وكل جيل يسلّم الأمانة إلى جيل جديد، والأمانة في أيدٍ أمينة. هكذا نحن في الحزب، كنا وما زلنا وسنبقى أوفياء لك ولكل رفاقك ورفيقاتك ولكل أنصارك".

 

انطلق موكب التشييع من دارة الفقيد في محلة راس العين في بعلبك، وتقدم الموكب الخيالة وحملة الأكاليل، وجاب شوارع المدينة وصولاً إلى مدافن العائلة. 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 6 + 5