"الأونروا": أكثر من 50 ألف طفل في قطاع غزّة يُعانون سوء التغذية الحاد

2024.06.15 - 06:10
Facebook Share
طباعة

أفادت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، اليوم السبت، بأنّ "أكثر من 50 ألف طفل في قطاع غزّة يُعانون سوء التغذية الحاد مع استمرار فرض القيود على إدخال المساعدات إلى القطاع".

وقالت "الأونروا" في بيانٍ لها، إنّ أهالي قطاع غزّة، "يواجهون مستويات يائسة من الجوع، من جرّاء القيود المفروضة على وصول المساعدات الإنسانية".

وأشارت الوكالة إلى أنّها "تواصل محاولات إيصال المساعدات الإنسانية إلى أهالي القطاع، لكن الوضع كارثي ويجب وقف إطلاق النار فوراً".

كما لفتت إلى أنّ "مستشفيات قطاع غزّة في حالة خراب، وهناك ندرة في الإمدادات الطبية بالإضافة إلى الوقود، وهذا الأمر يدفع بالوضع الصحي إلى ما هو أبعد من الكارثة".

وأمس، أفاد المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزّة بأنّ عدد الأطفال الشهداء، منذ بداية العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، بلغ 15694 طفلاً، بالإضافة إلى إصابة 34 ألف طفل بجروح، منذ بدء العدوان.

وأشار المكتب الإعلامي الحكومي إلى أن 3600 طفل مفقودون تحت الأنقاض من جراء العدوان، مؤكداً وجود ما لا يقل عن 200 طفل من غزة في الأسر لدى قوات الاحتلال.

وقبل أيام، صرّحت منظمة الأمم المتحدة للطفولة الـ"يونيسف"، بأنّ أكثر من 3 آلاف طفل في غزة يُعانون من سوء التغذية ومعرّضون لخطر الموت بسبب حرمانهم من تلقّي العلاج اللازم نتيجة الهجوم الإسرائيلي على مدينة رفح جنوب القطاع.

وكانت وكالات أممية قد حذّرت من أنّ سكان قطاع غزة قد يواجهون "مستويات كارثية" من انعدام الأمن الغذائي بحلول تشرين الأوّل/أكتوبر المقبل، إذا لم يتم اتخاذ إجراءات إنسانية وجهود دولية للوصول إلى المناطق المتضررة. 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 6 + 9