بدء مناورة مشتركة بين البحريتين الروسية والمصرية في البحر المتوسط

2024.06.15 - 05:04
Facebook Share
طباعة

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، أن السفن الحربية التابعة لأسطولها في المحيط الهادئ، والتي وصلت إلى ميناء الأسكندرية في وقت سابق، تحركت لبدء مناورات مشتركة مع البحرية المصرية، في إطار تطوير عناصر المناورة المشتركة.

ونشرت الوزارة في بيان عبر قناتها على "تليغرام"، أن "وحدة من السفن الحربية التابعة لأسطول المحيط الهادئ، والمكونة من طراد حرس ناخيموف الصاروخي فارياج والفرقاطة مارشال شابوشنيكوف، غادرت ميناء الإسكندرية المصري للمشاركة في مناورة مشتركة مع القوات البحرية المصرية".

وأضافت الوزارة: "ستمثل البحرية المصرية خلال التدريب الثنائي فرقاطة القدير، وسيتم إجراء المناورات بصيغة باسيكس (وهو تمرين بين قوات البحرية لضمان قدرة التواصل والتعاون في أوقات الحرب أو الإغاثة الإنسانية) مع تطوير عناصر المناورة المشتركة والتدريب على الاتصالات وإجراءات التفتيش".

ودخلت السفن الروسية ميناء الإسكندرية في وقت سابق، تزامناً مع "عيد روسيا الوطني"، حيث استراحت أطقم السفن الروسية بعد رحلة طويلة.

وأعلنت السفارة الروسية لدى القاهرة، الاثنين، عن وصول قطعتين حربيتين تابعتين للبحرية الروسية إلى ميناء الإسكندرية للمشاركة في تدريب مشترك مع البحرية المصرية.

وذكرت السفارة، في بيان تم توزيعه علي الصحافيين، أن السفن الحربية التابعة للبحرية الروسية، تتكوّن من الطراد الصاروخي "فارياج" والفرقاطة "المارشال شابوشنيكوف"، قد وصلا بالفعل إلى الإسكندرية في زيارة مقررة مسبقاً.

وكشف البيان أن زيارة السفن الحربية الروسية مستمرة حتى 14 حزيران/يونيو الجاري، حيث ستنتهي بالمشاركة في المناورات مع سفن البحرية المصرية بصيغة "باسيكس"، وستتدرب السفن في إطار المناورة على الاتصالات وعمليات التفتيش.

وتأتي زيارة السفن الحربية الروسية إلى ميناء الإسكندرية خطوة عملية أخرى في إطار تعزيز التعاون بين القوات البحرية الروسية والمصرية. 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 7 + 10