بيلّا حديد تظهر بفستان مصنوع من الكوفيّة الفلسطينيّة في مدينة كان الفرنسيّة

2024.05.24 - 11:18
Facebook Share
طباعة

حرصت عارضة الأزياء العالمية بيلّا حديد على إظهار دعمها للقضية الفلسطينية خلال تواجدها في مدينة كان الفرنسية، للمشاركة في مهرجان كان السينمائيّ الـ77.

وخلال جولة لها على الشاطئ، ظهرت حديد بفستانٍ مصنوعٍ من الكوفية الفلسطينية، باللونَين الأبيض والأحمر، في إشارة واضحة إلى تمسّكها بأصولها الفلسطينية، ودعمها لأهالي غزّة.


ومنذ النكبة، أضحت الكوفية رمزاً للقضية الفلسطينية. وقد ظهر عدد من المشاهير العرب والأجانب، منذ بدء الحرب في الشرق الأوسط في 7 أكتوبر حتى اليوم، بمناسبات ومحافل عديدة وهم يرتدون الكوفية، تعبيراً عن موقفهم الرافض للحرب في غزّة.

وكانت سفيرة النوايا الحسنة لوكالة الأمم المتّحدة لشؤون اللاجئين، الممثّلة الأستراليّة كيت بلانشيت، أثارت جدلاً واسعاً بعد ظهورها بفستان يُمثّل ألوان العلم الفلسطينيّ على السجّادة الحمراء، في مهرجان "كان" السينمائيّ، الثلثاء، إذ ارتدت فستاناً بالألوان الأخضر والأبيض والأسود، واكتملت ألوان العلم الفلسطينيّ بلون السجّادة الحمراء. كما ظهرت في

الصور وهي ترفع ذيل فستانها لتُظهِر اللون الأخضر فيه. 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 6