في اليمن.. من لم يمت بالعدوان سيموت جوعاً أو بالأدوية الفاسدة

وكالة انباء اسيا

2023.09.05 - 10:35
Facebook Share
طباعة

 من لم يمت بالعدوان وبقذائف التحالف الاميركي- السعودي- الإماراتي في اليمن، فحتماً سيموت بالأدوية المنتهية الصلاحية والمواد المحظورة التي يتم إغراق الاسواق اليمنية بها، مستغلًا عدم معرفة الكثير بمخاطرها.


فإلى جانب الضغوط التي تمارسها واشنطن على اليمنيين لخنقهم، من خلال تقليص برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة مساعداته الإنسانية في البلاد، تكشفت مؤامرة جديدة بحق الشعب اليمني.


فبحسب الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية اليمنية العميد عبد الخالق العجري، يحاول تحالف إغراق اليمن بكل ما يقتل، من مخدرات، حشيش، أدوية منتهية الصلاحية، خمور، معدات طبية غير صالحة.


ويلجأ المهربون إلى الجبال والطرق الوعرة لحمل البضائع المهربة على ظهورهم وعلى الحمير والجمال، ويشير مراقبون الى ان هذه الجبال مرصودة من قبل قوات التحالف، وأنها لو لم تكن شريكة بذلك لكانت قصفت المهربين، او عملت على اعتقالهم للتحقيق معهم.


واعتبر العميد عبد الخالق العجري، أن تهريب الأدوية من أخطر جرائم التهريب، كاشفاً أن الدواء يتم تهريبه بطرق قاتلة لا يخضع من خلالها لأي شروط أو مقاييس، فبعضها يتم تهريبه بجوار محركات السيارات وتحت درجات حرارة عالية تصل إلى حد الغليان، وبعضها يدفن في الصحراء حتى يتمكن المهرب من تمريرها، مؤكدًا أن سوق الدواء يغرق بأدوية تالفة ومنتهية الصلاحية".


وكشف رئيس الهيئة العامة للأدوية الدكتور علي عباس، أن التعاون الوثيق بين الهيئة ووحدة مكافحة التهريب أثمر عن ضبط ما يقارب 400 طن من الأدوية المهربة والمزورة ومنتهية الصلاحية منذ بداية العام وحتى الآن في مختلف المنافذ الجمركية للبلاد.

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 9