آخر مستجدات العملية التركية في الشمال السوري – 30-11-2022

اعداد سامر الخطيب

2022.11.30 - 09:51
Facebook Share
طباعة

أصيب مواطنان بجروح متفاوتة، جراء قصف مدفعي نفذته القوات التركية والفصائل الموالية لها، على قرية صوغاناكي، بناحية شيراوا بريف عفرين ضمن مناطق انتشار القوات الكردية والجيش السوري شمال غربي حلب. كما طال القصف المدفعي قريتي المياسة وأبين بناحية شيراوا بريف عفرين .
بالمقابل، أصيب عنصرين من فصيل”فرقة السلطان مراد” المنضوي تحت “الجيش الوطني” بريف بلدة مناجير شرقي رأس العين ضمن منطقة “نبع السلام” شمال غربي الحسكة، جراء سقوط قذيفة على موقع لهم في قرية دبس، بالتزامن مع قصف متبادل بين الفصائل وقوات سوريا الديمقراطية بريفي تل تمر وأبو راسين.
ونفذت القوات التركية جولة مسائية من القصف البري التركي على مناطق سيطرة “قسد” في شمال وشرق سوريا.
في الحسكة، قصفت القوات التركية والفصائل الموالية لها، قرى شيخ فاطمي وحميدية بريف أبو رأسين الشرقي شمالي الحسكة، بالإضافة إلى قصف مدفعي طال قرية تل اللبن جنوبي غربي بلدة تل تمر وقرية الشور بريف أبو راسين شمالي غربي الحسكة، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.
وفي عين العرب (كوباني) شرقي حلب قصفت القوات التركية بالمدفعية الثقيلة قريتي قرموغ وجيجان وزورمغار وجارقلي غرباً، وقرية كوران شرقي عين العرب بريف حلب الشرقي.
وفي الرقة، استهدفت القوات التركية والفصائل الموالية لها قريتي زنوبيا وأبو صرة غربي عين عيسى بريف الرقة، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.
وقتل 83 شخص، من ضمنهم 8 مدنيين بينهم أتراك في مدينة إعزاز وعند الحدود السورية-التركية، و 75 شخص ضمن مناطق “الإدارة الذاتية” ومناطق انتشار القوات الكردية، وهم: 10 مدنيين، و 30 من قوات سوريا الديمقراطية والتشكيلات الأمنية والعسكرية المنضوية تحت قيادتها، و5 من القوات الكردية، و30 عنصر من الجيش السوري، بحسب احصائيات غير رسمية.
يذكر أن تعداد القتلى مرشح للارتفاع لوجود أكثر من 64 جريح بعضهم بحالات خطرة بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى عسكريين آخرين.
في سياق متصل، كشفت تقارير معارضة، بأن رتلاً عسكرياً تركياً جديداً، مؤلفاً من 50 آلية من مدرعات وناقلات جند وشاحنات مغلقة محملة باللوجستيات والأسلحة يستعد للدخول إلى إدلب.
ووفقاً للمعلومات، فإن الرتل سيضم ضباط لتفقد النقاط المنتشرة في منطقة” خفض التصعيد” والإطلاع على جاهزيتها الحربية عند أي طارئ.
يشار إلى أن القوات التركية صعدت عسكريا في المناطق الحدودية معها ومع مناطق نفوذها في “درع الفرات” و”نبع السلام”، منذ 19 تشرين الثاني.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 6