فرنسا تعلن استئناف عمل جميع مفاعلاتها النووية تحسباً لأزمة طاقة

2022.09.03 - 07:51
Facebook Share
طباعة

أكدت وزيرة الطاقة الفرنسية أنييس بانييه روناتشر أن عملاق الكهرباء الفرنسي "إي دي إف" تعهد باستئناف العمل في جميع مفاعلاته النووية بحلول الشتاء لمساعدة الدولة خلال أزمة الطاقة واسعة النطاق والتي تفاقمت جراء الحرب في أوكرانيا.

وقالت أنييس بانييه روناتشر إن الحكومة تتخذ خطوات لـ "تجنب الإجراءات التقييدية" بشأن استخدام الطاقة في ذروة موسم البرد الشتوي، وذلك في أعقاب اجتماع خاص للحكومة بشأن قضايا الطاقة.

وتعتمد فرنسا على الطاقة النووية في توليد 67 بالمائة من كهربائها -أكثر من أي بلد آخر- وعلى الغاز لتوليد 7 بالمائة من الكهرباء.

في الوقت الحالي، تم إغلاق 32 مفاعلا نوويا من مفاعلات فرنسا البالغ عددها 65، وجميعها تديرها شركة "إي دي إف"، من أجل أعمال الصيانة الدورية وفي بعض الحالات لإصلاح مشكلات التآكل.

ةذكرت أن "هناك جدولا زمنيا ينص على أنه ابتداء من تشرين الأول، سيتم تشغيل محطة (نووية) جديدة مرة أخرى كل أسبوع".

ويوم الثلاثاء الماضي، حذرت رئيسة الوزراء إليزابيث بورن من أن السيناريو الأسوأ هذا الشتاء قد يؤدي إلى انقطاعات دورية في التيار الكهربائي لمدة ساعتين بالمنازل الفرنسية. وقالت: "الحكومة ستراقب من كثب، وضع المحطات النووية التي أبلغ أنها تعاني التآكل"، وفقا للوزيرة.

كما قالت وزيرة الطاقة إن شركة "إي دي إف"، "بدأت في اتخاذ إجراءات ويجب أن تؤكد لنا أنها تحرز تقدما مثلما كان مخططا".

وأطلقت فرنسا خطة "رصانة في مجال الطاقة في حزيران الماضي، والتي تستهدف خفض استخدام الطاقة بنسبة 10 بالمائة بحلول عام 2024.

المصدر: سكاي نيوز

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 10 + 1