لافروف يلتقي المقداد في موسكو الأسبوع المقبل

2022.08.18 - 08:06
Facebook Share
طباعة

 أعلن نائب مدير قسم المعلومات والصحافة في الخارجية الروسية، إيفان نيتشاييف، اليوم الخميس، أنّ وزير الخارجية سيرغي لافروف، سيعقد جلسة مباحثات مع نظيره السوري فيصل المقداد، في موسكو، يوم 23 آب/أغسطس الجاري، حيث سيبحثان التسوية في سوريا، وعمل اللجنة الدستورية.

وقال نيتشاييف، للصحفيين، "في 23 من آب/أغسطس، ستجري في موسكو جلسة مباحثات، بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، ووزير الخارجية السوري فيصل المقداد.

ومن المتوقع أن يجري تبادل مفصل للآراء، "بشأن القضايا الدولية والإقليمية على جدول الأعمال".

ووفقاً لـ نيتشاييف، فإن الوزيرين سيوليان، خلال المباحثات، اهتماماً خاصاً بالتسوية السورية، وعمل اللجنة الدستورية السورية، والوضع في سوريا.

وأضاف نيتشاييف، "سيبحث الوزيران حالة وآفاق تطوير العلاقات الروسية – السورية، متعددة الأوجه".

الجدير بالذكر، أنه وفي بيان مشترك لقادة الدول الضامنة لـ "صيغة أستانة" بشأن التسوية السورية (روسيا، تركيا، إيران)، عقب اجتماعهم في طهران، يوم 19 تموز/يوليو المنصرم، أعرب الرؤساء الثلاثة عن تصميمهم على مواصلة العمل معاً لمكافحة الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره، في مختلف مناطق سوريا.

واستضافت كازاخستان، يومي 15 - 16 حزيران/يونيو الماضي، الجولة الثامنة عشرة من مفاوضات "صيغة أستانة" للتسوية في سوريا، بمشاركة وفود من الدول الضامنة، إضافة إلى الحكومة والمعارضة السورية والأمم المتحدة.

وأعلنت كل من روسيا وإيران وتركيا أنها تعتزم مواصلة دعم عمل اللجنة الدستورية السورية، وأوضحت الدول الثلاث، أنها ترى أن اللجنة الدستورية السورية يجب أن تمارس عملها، "من دون أي تأخير بيروقراطي أو لوجستي".

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 2 + 7