آلة موسيقية قديمة تُقدَّم هديةً للأطفال في عاشوراء

2022.08.08 - 07:46
Facebook Share
طباعة

 يتميز الاحتفال بيوم عاشوراء في المغرب بعدة عادات وتقاليد خاصة، من بينها تقديم الفواكه المجففة مع الشاي بالنعناع للضيوف، وتحضير وجبة "الكسكس" أو "الرفيسة" في العشاء، إضافةً إلى أداء أغانٍ خاصة بهذا اليوم على إيقاعات آلةٍ موسيقية تُسمّى "الطعريجة".

تقدَّم "الطعريجة" هديةً للأطفال قبل يوم عاشوراء؛ فلا يكتمل الاحتفال إلا بوجودها والغناء على إيقاعاتها داخل المنزل وخارجه، خصوصاً من طرف الفتيات اللواتي يخرجن أمام منازلهن في المساء، من أجل ترديد بعض الأغاني الشهيرة.

تقول بعض هذه الأغاني: "هذا عيشور ما علينا الحكام يا لالة"، معناها أنهن حرات في هذا اليوم من السنة من أجل الغناء والضرب على الطعريجة.

للطعريجة ارتباط كبير وخاص بيوم عاشوراء، لكنها في الوقت نفسه آلة موسيقية ارتبطت بالفن الشعبي المغربي القديم، ولها طرق خاصة في صناعتها وزخرفتها، لنتعرف عليها.

منها ما يمكن حمله في كفّ اليد.. هكذا تُصنع الطعريجة

تدخل الطعريجة المغربية في خانة التراث المغربي، فهي آلة موسيقية تُصنع من الطين وجلد الماعز أو جلد الخروف، وتشبه "الدربوكة" في شكلها، لكنها أصغر حجماً.

تختلف أحجام الطعريجة حسب النغمة الموسيقية المبتغاة منها، فأكبر واحدة يصل طولها إلى 25 سنتيمتراً، وأصغرها يمكن حملها في كف اليد بطول 10 سنتيمترات فقط.

ويدخل في اختيار حجم الطعريجة الجانب المادي كذلك؛ فبالرغم من سعرها الذي يُعتبر معقولاً مقارنةً بأي آلةٍ موسيقية أخرى، إلا أن شراءها مرتبط بالقدرة المادية لكل شخص، كما أن الطعريجة الأصغر حجماً تكون دائماً من نصيب الأصغر سناً.

تبدأ مرحلة تصنيع الطعريجة مباشرةً بعد عيد الأضحى، حين تكون هناك وفرة في الجلود الحيوانية، التي تعتبر من بين أهم عناصر تصنيعها. فهذا الجلد الذي يتم العمل عليه بطريقة خاصة، من قِبل الحرفيّين المغاربة، يكوّن القاعدة الأساسية التي يُضرب عليها من أجل الحصول على الرنة المنشودة.

أما تصميم الشكل الخارجي لهذه الآلة المغربية- الذي يُشبه المزهرية- فيتولى مسؤوليته حرفيّو الطين، وبعد ذلك تدخل مرحلة الزخرفة أو التزليج. أشكال وألوان هذه الزخرفات  تختلف من مدينة إلى أخرى، أشهرها مدينتَا آسفي ومراكش المعروفتان بصناعة الفخار.

كما أن وزن الطعريجة يختلف حسب المدينة التي جاءت منها؛ فالطعريجة المراكشية أخف من تلك التي تُصنع في آسفي، فالبعض يفضل ذات الوزن الأخف لسهولة حملها، والبعض الآخر يفضل الأثقل لأن النغمة التي تُصدرها مختلفة عن غيرها.

آلة موسيقية وأكثر.. استعمالات الطعريجة في عاشوراء

كانت هذه الآلة قديماً تدخل في الديكور الخاص بالمنازل المغربية، فلا بد من وجود هذه الآلة في مكانٍ ما داخل صالة الجلوس، إذ تحتاجها الأسر دائماً في المناسبات السعيدة التي تقام في البيوت، من أجل الضرب عليها وتقديم أغانٍ شعبية مختلفة للترفيه عن النفس.

كما أن لهذه الآلة علاقةً خاصة بعاشوراء، ويتمّ بيعها في كل مكان خلال النصف الأول من شهر محرم؛ ستجدها في الأسواق الشعبية، والأسواق الكبرى، وعند البقالة، وكذلك عند عربات صغيرة تتجول في الأزقة خصوصاً من أجل بيعها.

بمعنى آخر، تتحوّل إلى تجارة موسمية يتسابق كل من يبيعها إلى استقطاب أكبر عددٍ من الزبائن، عن طريق الضرب عليها وإبراز مدى قوة صوتها ورنّتها، مقارنةً بالطعريجات الأخرى.

وإضافةً إلى مهمتها الرئيسية وهي العزف، يستعمل الأطفال هذه الآلة بغية الحصول على الحلويات والمال من أفراد العائلة والجيران. فيجوبون الشوارع وهم يعزفون عليها، ثم يخبّئون كلّ ما حصلوا عليه داخلها، ويستمرّ ذلك حتى اليوم العاشر من محرم.

ليس فقط الأطفال، فالنساء كذلك يستعملن الطعريجة لأغراضٍ أخرى، خلال الاحتفال بعاشوراء. ومن أهم هذه الاستعمالات توزيع الحلوى والفواكه المجففة من خلالها، إذ يتم تحديد كمية الحلوى المقدّمة لكلّ شخص عن طريق وضعها داخل الآلة وكأنها ميزان، لكي تكون الكمية متساوية بين الجميع.

ليست لعاشوراء فقط

هي ليست عبارة عن آلة احتفال يستعملها الأطفال والنساء في عاشوراء، إنما ارتبطت هذه الآلة بعدد كبير من الأنماط الفنية المغربية، من بينها العيطة والملحون والطرب الأندلسي. فهي عبارة عن آلة مساعدة من أجل ضبط الميزان، لها عازفون متخصصون، وتختلف طريقة الضرب عليها من نمطٍ موسيقي إلى آخر. لكن الرابط المشترك بينهم هو طريقة حملها بيد واحدة، والضرب باليد الأخرى، سواء بأطراف الأصابع أو الكف.

ولأن مراكش من بين المدن المشهورة في صناعة هذه الآلة الموسيقية المغربية، فإن الطعريجة تعتبر من بين أهم الآلات التي تستعمل من قِبل فرق الدقة المراكشية. وهذه الفرق بدورها هي أهم ما يميز دخلات حفلات الزفاف المغربي، حين يحمل أعضاء الفرقة مختلف الآلات الموسيقية- من بينهم الطعريجة- ويرافقون العريس إلى قاعة الزفاف وهم يردّدون أغاني شعبية خاصة بالأعراس.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 3 + 1