وفاة طفل بعمر سنتين جراء تعذيب زوجة أبيه في دمشق

2022.08.07 - 04:35
Facebook Share
طباعة

 هزت مدينة دمشق يوم السبت، جريمة قتل مروعة راح ضحيتها طفل على يد زوجة أبيه.
وأفادت صفحات محلية بأن الطفل محمد شادي موسكو الذي يبلغ من العمر سنتين توفي جراء تعرضه للتعذيب من زوجة والده.
وذكرت المصادر أن زوجة الأب اعتدت بالضرب على محمد شادي والقته من على الدرج ما سبب له ذلك بكسور ورضوض في أنحاء جسده.
وأضافت: "أن زوجة الأب اكتفت بوضع القهوة على اماكن الجروح بجسد الطفل لإيقاف النزيف، وأخبرت والده بما حدث الذي لم يحرك ساكنًا".
وأردفت: "أنه بعد مرور أيام عانى فيها الطفل من الألم والوجع، ساءت حالته ودخل في غيبوبة ليتم إسعافه إلى المشفى ولكنه فارق الحياة".

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 5 + 7