منع فنانة فلسطينية من دخول مصر

2022.08.04 - 08:31
Facebook Share
طباعة

 وجهت المغنية الفلسطينية الشابة ناي البرغوثي رسالة إلى جمهورها المصري، بعد أن تم منعها من دخول بلادهم، وإعادتها من المطار، خلال توجهها لإحياء حفلتين غنائيتين كانتا مقررتين في كل من دار أوبرا القاهرة، والمسرح الروماني في الإسكندرية.

وفي الوقت الذي لم يتضح فيه سبب منع ناي من دخول مصر، قالت في رسالتها التي دونتها عبر حسابها الرسمي في ”فيسبوك“: ”أحبائي في مصر، أمّ الدنيا.. كما قرأتم، قرّرت دار الأوبرا في مصر تأجيل حفلتَي في القاهرة والإسكندرية إلى موعد غير محدّد بعد، بعد منعي في مطار القاهرة من دخول مصر لأسباب لا أعرفها حتى الآن، رغم محاولاتي وبعد 8 ساعات انتظار. صُدِمت، حَزِنت، وانتابتني مشاعر عديدة متضاربة، أهمها الفقدان.. فقدان الفرصة للتواصل معكم بعد طول انتظار“.

وأضافت: ”لقد أعددْت لكم برنامجًا غنائياً وموسيقياً غنياً، مميزاً، يليق بكم، يليق بشعب مصر الشقيق ومكانة مصر في قلب الأمة العربية. كم كنت أتحرق شوقاً للقائكم في القاهرة والإسكندرية، في مصر سيد درويش وعبد الوهاب وأم كلثوم وعبد الحليم وغيرهم من العمالقة، ولكني الآن مضطرة لأنتظر فرصة مستقبلية، آمل أن تكون قريبة، لأكون بينكم وأشارككم“.

واختتمت ناي البرغوثي رسالتها قائلة: ”كفنانة فلسطينية تربّت على قِيَم الصمود والكرامة، أرفض التنازل عن الأمل. بدعمكم الجميل، وبقوة وعمق رسالتي الفنية والإنسانية، أرفع رأسي عالياً لأعِدكم بأن لنا لقاء ولو بعد حين“.

وحظيت الفنانة بمئات رسائل التعاطف والتضامن معها من جانب محبيها المصريين، معبرين عن أسفهم جراء هذا القرار، آملين أن يلتقوا بها في مناسبات أخرى خلال الفترة المقبلة.

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 5