مصر: جدل بسبب تهنئة الأهلي لأبو تريكة "المدرج على قوائم الإرهاب"

اعداد سامر الخطيب

2021.11.10 - 10:07
Facebook Share
طباعة

 تسببت تهنئة نشرها نادي الأهلي لنجمه السابق محمد أبو تريكة، في جدل واسع في الأوساط الإعلامية والكروية المصرية.


وتقدم على إثرها الإعلامي عمرو أديب بشكوى للنائب العام ضد صفحة الأهلي الرسمية عبر مواقع التواصل، التي هنأت اللاعب السابق بعيد ميلاده. وقال أديب: "أبو تريكة مدرج على قوائم الإرهاب ولا يجوز للنادي الأهلي تهنئته بعيد ميلاده، إما النادي الأهلي قرر أن يتخطى القانون وأحكام القضاء، أو أصبح النادي الأهلي فوق الجميع" ، مضيفا : "يجب على النادي الأهلي أن يصدر بيانا يبرر تهنئته لتريكة.. وأنا أبلغ النائب العام ضد صفحة الأهلي لتكريمه لأبو تريكة".


وأثارت تصريحات أديب جدلا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بين من رفضوا الاتهامات التي وجهها الإعلامي المصري لنجم الأهلي السابق، وآخرون دعوا إلى عدم خلط السياسة بكرة القدم.


ورأى البعض أن أبو تريكة سيبقى من أهم الأسماء في تاريخ كرة القدم المصرية، بغض النظر عن أي توجهات سياسية، متعجبين من غضب البعض بسبب تهنئة إلكترونية.ولم يقتصر الأمر على جدل التهنئة فقط، إذ اتهم مغردون أديب بترويج معلومات خاطئة، عندما قال إن أبوتريكة كان "يزور الإرهابيين ولم يتوجه بالعزاء لضباط الشرطة الذين قتلوا على أيدي الإرهابيين".


وتداول مغردون مجموعة من المنشورات السابقة، التي قدم فيها اللاعب المصري العزاء لقتلى مصر من مدنيين وضباط.


محمد أبو تريكة لاعب كرة قدم دولي مصري سابق، كان يلعب في مركز خط وسط مهاجم أو مركز المهاجم الثاني. يتميز بكونه لاعب صانع ألعاب ويساهم في الهجوم وإحراز الأهداف، بالإضافة إلى اللمسات السحرية ومهارات المراوغة والاختراق، حيث شُبِّهَ أسلوب لعبه باللاعب الفرنسي الشهير زين الدين زيدان ويقيم حاليا في قطر.


وحصد الكثير من الألقاب مع ناديه الأهلي ومنتخب بلاده، قبل أن يعتزل في 2013.


في مارس/آذار الماضي أيدت محكمة النقض إدراج 1529 شخصا على قوائم الإرهاب، من بينهم أبو تريكة، لمدة 5 سنوات تبدأ من وقت إصدار قرار الإدراج الصادر عام 2018.


وكانت محكمة جنايات قررت في يناير/كانون الثاني 2017 إدراج اللاعب على قوائم الإرهاب لاتهامه بتمويل جماعة الإخوان المسلمين.

وبموجب قانون تنظيم قوائم التنظيمات الإرهابية لسنة 2015، تشمل العقوبات على المدرجين على قوائم الإرهاب وضعهم على قوائم ترقب الوصول بالمطارات ومصادرة جوازات سفرهم وتجميد أصولهم المالية.


هجوم أديب على لاعب الأهلي المعتزل ليس الأول من نوعه فسبق ووجه إليه سهام الانتقاد في مناسبات عدة، كان آخرها عقب انسحاب أبوتريكة من أستديو تحليلي بسبب تعرض أحد المشجعين لأزمة قلبية في المدرجات.


واعتبر أديب تصرف الماجيكو خطأ كبيرا من محلل رياضي، وقال "إحنا (لقد) تعاطفنا مع المشجع المصاب، بس (لكن) أبوتريكة كان أوفر وحب (مبالغا وأحب) يعلّم علينا كلنا".

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 10 + 1