مسؤولة صحة في سوريا: كرنفال دمشق في ذروة كورونا كان صادم

2021.10.27 - 03:21
Facebook Share
طباعة

قالت مديرة الرعاية الصحية في وزارة الصحة السورية إن كرنفال الاتحاد الوطني لطلبة سوريا الذي أقيم الاثنين الماضي بدمشق كان صادما خاصة بهذه الظروف وخلال ذروة كورونا في البلاد.

وأضافت مديرة الرعاية الصحية في وزارة الصحة السورية الدكتورة رزان طرابيشي، في تصريحات لـ"شام إف إم" أن نسبة الأشخاص الذين تلقوا اللقاح المضاد لكورونا لا تزال منخفضة و"الأعداد خجولة" رغم توفر اللقاحات في المراكز كافة، وندعو كل شخص تجاوز عمره الـ 18 عاما إلى الحصول على التطعيم حتى يتم إيقاف هذا الوباء من الانتشار.

وتحولت صور كرنفال الاتحاد الوطني لطلبة سوريا في دمشق، إلى مادة لـ"انتقاد السلطات التي تساهم في نشر فيروس كورونا" حسبما قال بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك على خلفية التحذيرات الرسمية من أن مستوى الانتشار دخل مرحلة متقدمة في البلاد.

وأقام الاتحاد الوطني لطلبة سوريا، الاثنين الماضي كرنفالا في العاصمة السورية.

وكان الاتحاد الوطني لطلبة سوريا، أعلن عن انطلاق الكرنفال السنوي الجامعي، الذي يجمع بين طلاب الكليات الطبية وطلاب كليات الهندسة في جامعة دمشق، بمباراة كرة سلة أقيمت في مدينة الجلاء الرياضية.

وأظهرت الصور المنتشرة في مواقع التواصل الاجتماعي، زحمة كبيرة واكتظاظا لا يراعي أصول التباعد الاجتماعي.

وجاء ذلك بالتزامن مع ازدياد حاد في عدد الإصابات في سوريا، ودخول البلاد مرحلة التفشي الرابعة، وتحدثت مواقع إخبارية سورية عن امتلاء المستشفيات وأقسام العزل بالمصابين ومرضى كورونا.

وكان وزير الصحة السوري حسن الغباش، أعلن قبل أيام أنه يتم العمل حاليا وفق الخطة (B) وضمن الطاقة الاستيعابية الكاملة تقريبا في المستشفيات، مع اتخاذ الترتيبات اللازمة والاستعداد للانتقال إلى الخطة (C) لجهة التوسع بعدد الأسرة في المستشفيات إلى الحد الأقصى، والاستفادة من الأسرة في المستشفيات التخصصية في المحافظات كافة.

المصدر: تويتر+ شام إف أم+فيسبوك 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 6 + 9