دعوة قضائية ضد بن سلمان في أمريكا

اعداد جوسلين معوض

2021.06.10 - 11:55
Facebook Share
طباعة

سلطت دعوى قضائية في أمريكا مرفوعة على ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، بشأن مصفاة نفط في البحر الكاريبي، الضوء بشكل غير متوقع على قضية أخرى، وهي "اختفاء" ولي العهد السابق، محمد بن نايف، وفقا لوكالة فرانس برس.
وأشارت الدعوى إلى جهود الحكومة بشأن عدم الكشف عن مكان وجوده، مع وثائق تظهر أن ولي العهد السابق المحتجز كانت تمثّله شركة محاماة أمريكية تعمل لصالح منافسه، الأمير محمد بن سلمان.
وكان رجل الأعمال السعودي، نادر تركي الدوسري، الممنوع من مغادرة المملكة مع أفراد أسرته، هو من رفع الدعوى القضائية، بحسب رسائل وجهها محاميه إلى الرئيس الأمريكي، جو بايدن، ومسؤولين أمريكيين آخرين.
ولم يُشاهد محمد بن نايف، منذ احتجازه في مارس/آذار العام الماضي، بعد أن عزله ابن عمه الأمير محمد بن سلمان من منصبه عام 2017.
وشغل محمد بن نايف، الذي كان يُنظر إليه منذ فترة طويلة على أنه الحليف السعودي الأكثر ثقة لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، منصب وزير الداخلية منذ عام 2012، قبل أن يصبح ولي العهد بعد ذلك بثلاث سنوات.
بدأت القصة في يونيو/حزيران العام الماضي، عندما رفع الدوسري دعوى قضائية في ولاية بنسلفانيا الأمريكية نيابة عن ابنه راكان، وهو مواطن أمريكي، على الأمير محمد بن نايف وأطراف سعودية أخرى.
وادعى أن الأطراف فشلت في الوفاء بعقد مضى على توقيعه عشرات السنين، بشأن مشروع مصفاة في جزيرة، سانت لوسيا الكاريبية.
بيد أن القضية طرحت معضلة تمثلت في كيفية توجيه استدعاء لأمير لا يُعلم مكان وجوده.
وعُدلت الدعوى القضائية لتشمل الأمير محمد بن سلمان، وأشارت إلى أنه وضع محمد بن نايف قيد الإقامة الجبرية، وصادر أصوله، وهو الأمر الذي منعه من الوفاء بالتزاماته التعاقدية.
وعندما قال الدوسري إنه لا يمكن توجيه أمر استدعاء لمحمد بن نايف، أمرت المحكمة محامي الأمير محمد بن سلمان بالمساعدة في تأكيد مكانه.
وكان قد عرض محامي الأمير محمد بن سلمان، في مارس/ آذار الماضي، الإفصاح عن مكان وجود محمد بن نايف، ولكن "بصفة سرية"، وقال في مذكرة للمحكمة إن بن نايف يواجه تهديدات تتعلق بالإرهاب بسبب دوره السابق كوزير للداخلية في المملكة، ولم يرد أي ذكر عن احتجازه.
وأصر محامي الدوسري على أن الأمير محمد بن سلمان "يحتجز ولي العهد السابق رهن الإقامة الجبرية"، وقال "نايف هو بالفعل سجين ... السعودية".
بيد أن القاضي رفض الشهر الماضي قضية عدم الوفاء بالعقد التي رفعها الدوسري ضد بن نايف، تاركا مسألة وضع محمد بن نايف ومكان وجوده دون حل.
ولم تعلق السلطات السعودية علنا على احتجاز محمد بن نايف، الأمر الذي كشف عن خصومة داخل العائلة المالكة، وفقا لبعض المصادر. 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 2 + 7