أعلن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي غلعاد إردان، اليوم الأربعاء، عن تشكيل "لجنة شعبية" لدراسة أوضاع الأسرى الفلسطينيين، بهدف التضييق عليهم وانتهاك المزيد من حقوق الحركة الوطنية الأسيرة في سجون الاحتلال.


وأصدر إردان تعليماته بتشكيل هذه اللجنة لدراسة أوضاع الأسرى في سجون الاحتلال الحالية، لتقدم توصيات بشأن طرق العمل لتقليص ظروف سجنهم إلى الحد الأدنى المطلوب.


وبحسب القناة العبرية السابعة، فإن اللجنة ستعرض على إردان، بعد استكمال عملها، صورة "كاملة وشاملة" للظروف التي يعيش فيها الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال، اليوم، تشمل أيضا مقارنة هذه الظروف بظروف السجناء الجنائيين.