يعقد مجلس الوزراء اللبناني جلسة أخيرة يوم الاثنين في قصر بعبدا، قبل أن تتحول الى حكومة تصريف أعمال تمهيدا لتشكيل حكومة جديدة.

 

وأقر المجلس في جلسة اليوم مجموعة من البنود، وهي بند الترخيص لانشاء جامعة القديس جاورجيوس في بيروت، وبند الكهرباء المتعلق بإنتاج الطاقة من الرياح وبند الاملاك البحرية في الزوق وبند الاملاك البحرية في الشوف، كما أرجأ بند الأملاك البحرية في الضبية - زوق الخراب لأسباب تقنية.

 

وأعلن وزير التربية مروان حمادة بعد الجلسة أن اللقاء الديمقراطي تحفظ على كل بنود الكهرباء ولم يمر الا التمديد لفاطمة غول لسنة واحدة مع تفاوض على تخفيض الاسعار.

 

وفي سياق متصل، لم يوافق المجلس على بند الغاء امتحانات الشهادة المتوسطة "البروفيه" الذي كان مدرجا على جدول الاعمال.