أكد رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ​ميشال عون​ الحرص على إقامة أفضل العلاقات مع ​الدول العربية​، مشددا على ان ​لبنان​ لا يمكن ان يكون ساحة للتدخل في شؤون اي دولة عربية.


وخلال لقائه عدداً من السفراء والدبلوماسيين العرب، أكد عون أن "لبنان ينادي دوما بتلاقي الاشقاء العرب والتضامن في ما بينهم"، مشيرا الى الخطابين اللذين القاهما في القمتين العربيتين في البحر الميت في الاردن العام الماضي وفي الظهران في الشهر الماضي، حيث شدد فيهما على الجلوس حول طاولة مستديرة، والحوار للوصول الى قواسم مشتركة تحافظ على وحدة الموقف العربي وعلى التضامن والتعاون.


ونوه رئيس الجمهورية بالدور الذي يؤديه اللبنانيون في دول الخليج العربي ومصر، لاسيما لجهة المساهمة في تطوير ​اقتصاد​ الدول الثلاث.