اعتبرت المستشارة السياسية والإعلامية للرئاسة السورية بثينة شعبان، أن منظومة الدفاع الجوي السورية، أثبتت أنها أذكى من صواريخ واشنطن وحلفائها في عدوانهم الثلاثي على سوريا مؤخرا.


وأضافت شعبان: "أهم حقيقة يجب أن نشير إليها، هي أن صواريخ ترامب ليست ذكية وليست دقيقة، وأن قوات الدفاع الجوي السورية، أثبتت أنها أكثر ذكاء ودقة من صواريخه".


وذكرت المستشارة، أن ضربات التحالف الغربي لم ولن تثير الخوف في نفوس الشعب السوري.


وقالت: "بدلا من النزول إلى الملاجئ، توجه السوريون إلى أسطح المباني والبيوت لمشاهدة كيف تقضي الدفاعات الجوية السورية على عشرات صواريخ ترامب وتمنعها من تحقيق أهدافها".

وأول من أمس، كانت الدّفاعاتُ الجوّيّةُ السّوريّة قد تصدّت لهجومٍ ثلاثيٍّ شنّتهُ الولاياتُ المتّحدة وفرنسا وبريطانيا على عددٍ من المواقعِ السّوريّةِ في دمشقَ وحمص.

 

واستهدفَ الهجومُ الثلاثيّ مركزَ البحوثِ في برزة، وتصدّت الدّفاعاتُ الجوّيّةُ لمعظمِ الصّواريخِ وعددها 110 كما ذكرت مصادرُ رسميّة سوريّة.