حذرت وزارة الخارجية الأمريكية، الأربعاء، مواطنيها من السفر إلى إيران بذريعة تعرضهم لخطر الاعتقال.
 
وقال بيان للخارجية نشره الموقع الرسمي للوزارة، إنها "تدعو المواطنين الأمريكيين بعدم السفر إلى إيران بما فيهم الطلاب والصحفيين ورجال الأعمال والأكاديميين خوفاً من اعتقالهم بتهم  التجسس وتهديد الأمن القومي الإيراني".
 
واعتبرت الوزارة إن الرعايا الأمريكيين الذين يحملون الجنسية الإيرانية يتعرضون بشكل خاص للاعتقال بسبب هذه الاتهامات.
 
وقالت الخارجية إن "الحكومة الامريكية لا تقيم علاقات دبلوماسية او قنصلية مع ايران. وبالتالي هي غير قادرة على تقديم خدمات الطوارئ للمواطنين الامريكيين في ايران".
 
وتعد سويسرا بمثابة قوة حماية للمواطنين الأمريكيين في إيران، وتقدم خدمات طوارئ محدودة.